Accessibility links

الفاو: تقليص هدر الغذاء يكفي لتحقيق الأمن الغذائي في الشرق الأوسط


عاملون في أحد المصانع

عاملون في أحد المصانع

تشير دراسات وبيانات عديدة إلى تزايد هدر المواد الغذائية في مختلف أنحاء العالم بوتيرة مرتفعة. وتؤثر المشكلة على توفير الطعام لجميع سكان الأرض، فضلا عن أنها تمثل عامل ضغط إضافي على الموارد الطبيعية.

وبينما يعد الإنتاج الزراعي العالمي كافيا لإطعام سبعة مليارات نسمة، إلا أن 13 في المئة من سكان العالم يعانون من سوء تغذية. وتصل نسبة الانعدام الغذائي في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا إلى 20 في المئة أي ما يعادل 45 مليون نسمة.

وقال الهادي يحيا كازوس المستشار الإقليمي للصناعات الزراعية والبنى التحتية في منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو)، إن تقليص نسبة المواد الغذائية المهدرة في المنطقة إلى 50 في الفئة سيكون كافيا لتحقيق الأمن الغذائي.

مزيد من التفاصيل في التقرير التالي لقناة "الحرة":

XS
SM
MD
LG