Accessibility links

كأس القارات: صراع أسباني مع الأوروغواي وإيطالي مع المكسيك


منظر عام للاستاد الوطني في برازيليا

منظر عام للاستاد الوطني في برازيليا

تنطلق السبت في العاصمة البرازيلية برازيليا مباريات بطولة كأس القارات بكرة القدم بلقاء يجمع منتخب البرازيل المضيف ونظيره الياباني ضمن المجموعة الأولى والتي تضم أيضا منتخبي المكسيك وايطاليا.

وتنظم بطولة كأس القارات قبل عام في البلد الذي يستضيف كأس العالم من أجل اختبار الاستعدادات لاستضافة البطولة الأخيرة.

أسبانيا - الأوروغواي

وتفتتح اسبانيا بطلة أوروبا والعالم مشوارها في كأس القارات البرازيل 2013 لكرة القدم بمواجهة الأوروغواي بطلة أميركا الجنوبية الأحد ضمن المجموعة الثانية في ريسيفي.

وتعتبر اسبانيا مرشحة قوية لخطف اللقب لأول مرة بعد تتويجها في كأس أوروبا 2008 و2012 وكأس العالم 2010، ويعتمد مدربها فيسنتي دل بوسكي على نخبة لاعبي برشلونة وريال مدريد.

أما الأوروغواي بطلة العالم لعامي 1930 و1950، فلم تعد تلك القوة الضاربة التي حلت رابعة في مونديال 2010، وهي تعاني في تصفيات مونديال 2014، حيث تحتل المركز الخامس في مجموعة أميركا الجنوبية الموحدة ما يعني إمكانية خوضها الملحق مع خامس قارة آسيا.

المكسيك - ايطاليا

وفي ريو دي جانيرو، تستهل ايطاليا وصيفة بطلة أوروبا 2012، مشوارها بلقاء المكسيك بعد تعثرهما في مبارياتهما الأخيرة.

ايطاليا وقعت في فخ التعادل أمام هايتي المتواضعة 2-2 الثلاثاء الماضي، في مباراة اعتبرها مدربها تشيزاري برانيدلي "محرجة"، فيما خرجت المكسيك من مباراتها أمام كوستاريكا في تصفيات المونديال تحت صفارات الاستهجان.

وتحتل المكسيك المركز الثالث بفارق نقطة عن هندوراس التي لعبت مباراة أقل، ما يضعها في موقف حرج للتأهل إلى مونديال البرازيل 2014، وربما الغياب لأول مرة منذ 1990 عندما حرمت من المشاركة بسبب الزج بلاعب فوق السن خلال بطولة للشباب.

وخسرت ايطاليا أمام المكسيك 1-2 وديا في بروكسل عام 2011، وكانت أول مرة يخسر فيها الأزوري أمام خصمه في 11 مباراة.

وتعتبر المكسيك مخضرمة في كأس القارات، إذ شاركت خمس مرات في النسخ الثماني الماضية وتوجت على أرضها عام 1999.
XS
SM
MD
LG