Accessibility links

مصر تقرر استئناف الدوري المحلي.. بلا جمهور


جانب من أحداث العنف في مباراة لكرة القدم

جانب من أحداث العنف في مباراة لكرة القدم

قررت الحكومة المصرية الأربعاء استئناف دوري الدرجة الأولى لكرة القدم الذي توقف إثر أعمال عنف دامية مطلع شباط/فبراير، على أن يغيب عن مبارياته الجمهور.

وقد علق الدوري الممتاز بعد وفاة 19 شخصا في الثامن من شباط/فبراير في ملعب الدفاع الجوي بالقاهرة عندما ألقت الشرطة قنابل مسيلة للدموع واستخدمت الرصاص الحي لتفريق مشجعين كانوا يحاولون دخول الملعب، ما نتج عنه تدافع كبير.

وجاء في بيان رسمي الأربعاء إن لجنة من مسؤولي وزارتي الداخلية والرياضة ستتشكل "لاتخاذ تدابير من أجل استئناف المباريات من دون أي مشجع بعد انتهاء فترة الحداد 40 يوما".

ولم تحدد الحكومة الموعد الدقيق لاستئناف المباريات ومتى سيسمح للمشجعين من جديد بحضورها.

وكانت الجماهير ممنوعة من حضور المباريات في المسابقات المحلية منذ وقوع أسوأ كارثة في تاريخ الرياضية المصرية بسقوط أكثر من 70 قتيلا في أعمال عنف عقب مباراة الأهلي مع المصري في بورسعيد في شباط / فبراير2012.

وفي كانون الأول/ديسمبر الماضي، قرر اتحاد الكرة عودة المشجعين للملاعب في النصف الثاني من الدوري، غير أنه مع أول مباراة محلية كبيرة بعد تنفيذ القرار سقط هذا العدد الكبير من الضحايا في ملعب الدفاع الجوي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG