Accessibility links

لأول مرة.. الأميركيون يفضلون المياه على المشروبات الغازية


قناني المياه

قناني المياه

بات الأمر رسميا الآن، لأول مرة يشرب الأميركيون المياه المعبأة في القناني أكثر من شربهم للمشروبات الغازية.

فقد أكد مركز "شركة تسويق المشروبات" للبحث والاستشارة أن نسبة بيع قناني المياه تجاوزت ولأول مرة في أميركا بيع قناني المشروبات الغازية.

الأميركيون يشترون قناني المياه أكثر من المشروبات الغازية

الأميركيون يشترون قناني المياه أكثر من المشروبات الغازية

وارتفع البيع بنسبة تسعة في المئة العام الماضي، ليصل إلى 12.8 مليار غالون ويحتل صدارة قائمة بيع قناني المشروبات.

وبينما كان الأميركي يستهلك أكثر من 50 غالونا من المشروبات الغازية في أواخر التسعينيات وبداية القرن الجديد، بحسب أرقام شركة التسويق، نزل هذا الرقم في 2016 إلى 38.5 غالونا لكل فرد، مقابل تقدم طفيف للمياه المعبأة الذي وصل إلى 39 غالونا لكل فرد أميركي.

وفي 2015 كانت نسبة بيع المشروبات الغازية قد وصلت إلى 39 غالونا مقابل 36.5 غالونا لقناني المياه.

دعايات للمشروبات الغازية

دعايات للمشروبات الغازية

ويأتي هذا التحول، بحسب خبراء صحيين، نتيجة ارتفاع القلق من التأثيرات التي تخلفها المشروبات الغازية المليئة بالسكر على الصحة.

لكن تقدم قناني الماء على كولا والمشروبات الغازية الأخرى لا يشير إلى تراجع الشركات الكبرى مثل بيبسي و كوكا كولا ولا يؤثر على تجارتهما وفق تقارير إحصائية. وتعتبر داسني وأكوافين من بين أشهر العلامات التجارية في مجال بيع قناني المياه، والأولى تملكها كوكا كولا أما الثانية فهي في ملكية بيبسي. وقد حصدت الشركتان نسبة 26 من إيرادات بيع المياه في 2016.

المصدر: وسائل إعلام أميركية

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG