Accessibility links

logo-print

مدير فيراري: فريقنا سيقلب الأمور رأسا على عقب في السباقات المتبقية


مدير فيراري ستيفانو دومينيكالي، صورة من الأرشيف.

مدير فيراري ستيفانو دومينيكالي، صورة من الأرشيف.


أعرب مدير فيراري ستيفانو دومينيكالي عن ثقته بقدرة فريقه على البقاء في دائرة المنافسة على لقب بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 رغم فارق الـ34 نقطة، الذي يفصل سائقه الاسباني فرناندو ألونسو عن صدارة ترتيب السائقين.

ويأتي تفاؤل دومينيكالي وسط عجز سيارة "اف 138" عن الظهور في السباقات الأربعة الأخيرة بمستوى يخولها قيادة ألونسو إلى لقبه العالمي الثالث، إذ حل السائق الاسباني سابعا في موناكو وثانيا في كندا وثالثا في بريطانيا ورابعا في سباق الأحد الماضي على حلبة نوربرغرينغ الألمانية، وذلك منذ فوزه بسباق بلاده في 12 مايو/أيار الماضي.

وقد اعترف ألونسو بنفسه، بعد سباق الأحد، أنه لم يكن بمقدور فريقه المنافسة على الصعود إلى منصة التتويج لولا الإستراتيجية الموفقة التي خولته في نهاية المطاف الحلول في المركز الرابع، فيما جاء بطل العالم الألماني سيباستيان فيتل (ريد بول رينو) في المركز الأول ما سمح له بتوسيع الفارق الذي يفصله عن سائق فيراري إلى 34 نقطة.

لكن دومينيكالي بدا مقتنعا تماما أن بإمكان فريقه أن يقلب الأمور رأسا على عقب في السباقات المتبقية (10 من أصل 19 مسابقة)، مضيفا: "بالإمكان تحقيق هذا الأمر دون أدنى شك. مائة في المائة. من يعتقد أن فريقا مثلنا سيقول بأن البطولة انتهت رغم أننا لم نصل سوى إلى منتصف الموسم، فهذا أمر غير وارد. ما علينا فعله هو تحسين السيارة وهذا كل ما في الأمر".

وتابع: "الأمور تتغير بسرعة كما رأينا في السباقين الأخيرين. ما زال هناك 10 سباقات، وكل شيء ممكن".

ورغم اعترافه بأن على فيراري العمل بجهد كبير من أجل تحسين السيارة، اعتبر دومينيكالي أن الأمر الأهم هو التمكن من فهم كيفية تأثير الإطارات الجديدة على أداء السيارة.

وبعد المشاكل التي حصلت في سباق سيلفرستون قبل أسبوع، قررت بيريلي تقديم إطارات جديدة اعتبارا من سباق الأحد تدخل في تكوينها ألياف كيفلر عوضا عن الحزام الفولاذي.
XS
SM
MD
LG