Accessibility links

logo-print

وجهت سلطات مدينة ممفيس بولاية تينسي السبت تهمة القتل لأم بعد اعتقالها مساء الجمعة إثر طعنها أربعة من أبنائها حتى الموت

وقد خيم جو من الحزن لدى سكان المدينة بعد أن انتشر خبر الجريمة مساء الجمعة.

وذكر مصدر في الشرطة أنه لم يعرف سبب الجريمة، وأن الشرطة تحاول معرفة سبب إقدام الأم على قتل أطفالها.

ولم تفصح الشرطة عن أسماء وسن الأطفال الذين قتلوا، لكن مصدرا قال إنهم دون سن السادسة.

وقال مسؤول شرطة ممفيس إن المحققين لم يتأكدوا بعد إن كانت الأم تعاني من مشاكل نفسية، وأضاف "هذا فعل شنيع، ولا أفهم كيف يقوم شخص بذلك".

مسؤول شرطة المدينة يتحدث للصحافة حول الجريمة​:

واعترف مسؤول الشرطة أن أصعب شيء يواجه المحققين هو معرفة سبب قيام الأم بهذه الجريمة.​

مواطنة من المدينة تقول إن الطفل الخامس نجا من الجريمة:

المصدر: أسوشيتد برس

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG