Accessibility links

logo-print

مقتل ثمانية أشخاص في اشتباكات بين سنة وعلوين شمال لبنان


أحد المؤيدين للمعارضة السورية من الطائفة السنية خلال الاشتباكات

أحد المؤيدين للمعارضة السورية من الطائفة السنية خلال الاشتباكات

قتل ثمانية أشخاص بينهم فتى في الـ15 وأصيب 22 آخرون بجروح السبت في اشتباكات بين سنة وعلويين في مدينة طرابلس في شمال لبنان.

وتأتي هذه الاشتباكات بعد جولة من العنف بين الطرفين وقعت في الأسبوعين الأخيرين من شهر أكتوبر/تشرين الأول بين منطقتي باب التبانة (ذات الغالبية السنية) وجبل محسن (ذات الغالبية العلوية) في طرابلس، وكانت الـ18 في إطار مسلسل المواجهات في المدينة منذ اندلاع النزاع في سورية المجاورة في منتصف مارس/آذار 2011.

وقال مصدر أمني إن الفتى قتل في مدرسة قريبة من حي باب التبانة ذي الغالبية السنية.

وبعد مقتله، قام الجيش اللبناني بإخلاء مدرسة لقمان فيما أغلقت المدارس الأخرى في طرابلس أبوابها.

وتحدث المصدر عن مقتل ثلاثة مدنيين لبنانيين آخرين إضافة إلى فلسطيني وسوري جراء المواجهات، موضحا أن جميع الإصابات بين قتلى وجرحى بين المدنيين وقعت في التبانة.

وبين الجرحى سبعة عسكريين في الجيش اللبناني أحدهم ضابط، بحسب ما ذكر بيان للجيش.

وقال بيان صادر عن قيادة الجيش إن قواته "تواصل تعزيز إجراءاتها الأمنية لضبط الوضع، وتقوم بالرد الفوري على مصادر النيران وأعمال القنص".

وتأتي المواجهات المتجددة في وقت ينفذ الجيش خطة أمنية للفصل بين المتقاتلين.

وتجدد التوتر في طرابلس اعتبارا من الخميس بعد أن تم رفع أعلام سورية في منطقة جبل محسن المؤيدة لنظام الرئيس بشار الأسد والمطلة على باب التبانة المتعاطفة مع المعارضة السورية. فارتفعت على الإثر أعلام "الثورة السورية" في باب التبانة.

مزيد من التفاصيل في تقرير يزيك وهبة:


بالفيديو..مقتل 4 أشخاص في اشتباكات بين سنة وعلويين في شمال لبنان

قتل4 أشخاص بينهم طفل وأصيب أكثر من عشرة آخرين بجروح السبت في تجدد الاشتباكات بين سنة وعلويين في مدينة طرابلس شمالي لبنان.

وأفاد مصدر أمني لوكالة الصحافة الفرنسية بمقتل شخصين أحدهما فتى في الخامسة عشرة ورجل في العقد الثالث ، فيما جرح سبعة آخرون خلال اشتباكات وقعت بين منطقتي باب التبانة ذات الغالبية السنية وجبل محسن (ذات الغالبية العلوية.

كما قتل شخص ثالث لم تحدد هويته بعد خلال تبادل إطلاق النار المستمر.
وأوضح المصدر الأمني أن جميع الإصابات بين قتلى وجرحى وقعت في التبانة، وأن الفتى قتل خلال وجوده في مدرسة لقمان في محلة الملولة المتاخمة.
وقد أخلى الجيش المدرسة من الطلاب، بينما أقفلت المدارس الأخرى في المنطقة.

وهذا فيديو لعملية إخلاء مدرسة لقمان من قبل الجيش اللبناني:

من جانبه أشار الجيش اللبناني إلى إصابة عسكريين اثنين بجروح في تبادل إطلاق النار، في وقت يحاول فيه الجيش تنفيذ خطة أمنية للفصل بين المتقاتلين.
في السياق نفسه، أطلق مسلحون الرصاص على أقدام أربعة عمال من الطائفة العلوية عند محور أبو علي في طرابلس بعدما اعترضوهم أثناء عودتهم من مقر عملهم إلى منازلهم في جبل محسن.
كما أقدم مسلحون على إطلاق النار باتجاه رجل من جبل محسن خلال مروره في منطقة المنكوبين السنية.
وهذا فيديوهات أخرى من يوتيوب يظهر جانبا من تلك الاشتباكات:


وقد تجدد التوتر في طرابلس منذ الخميس الماضي، بعد أن تم رفع أعلام سورية في منطقة جبل محسن المؤيدة لنظام الرئيس بشار الأسد والمطلة على باب التبانة المتعاطفة مع المعارضة السورية. فارتفعت على الاثر أعلام "الثورة السورية" في باب التبانة.
وتأتي هذه الاشتباكات بعد جولة من العنف بين الطرفين وقعت في الأسبوعين الأخيرين من شهر أكتوبر/ تشرين الأول بين المنطقتين، وكانت الثامنة عشرة في إطار مسلسل المواجهات في المدينة منذ اندلاع النزاع في سورية المجاورة في منتصف مارس /آذار/ 2011.
XS
SM
MD
LG