Accessibility links

مقتل 14 مدنيا واتهامات لروسيا باستهداف مستتشفيات بسورية


موقع قصفته الطائرات الروسية في إدلب

موقع قصفته الطائرات الروسية في إدلب

أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان أن 14 مدنيا قتلوا الجمعة جراء غارات جوية استهدفت مدينة تلبيسة في ريف حمص الشمالي الخاضع لسيطرة فصائل مسلحة، ولم يعرف ما إذا كان مصدرها طائرات تابعة للحكومة أم لروسيا.

وقال مدير المرصد المعارض رامي عبد الرحمن إن ستة أطفال قتلوا جراء ثلاث غارات.

وفي شمال البلاد، أحصى المرصد الجمعة مقتل سبعة مدنيين بينهم طفلان بالإضافة إلى 11 عنصرا من تنظيم الدولة الإسلامية داعش جراء أكثر من 10 ضربات جوية نفذتها طائرات حربية يعتقد أنها روسية الخميس، على مناطق ومقار تابعة للتنظيم في مدينة الرقة، أبرز معاقل داعش في سورية.

وفي محافظة اللاذقية، معقل الطائفة العلوية التي يتحدر منها الرئيس السوري بشار الأسد، أفاد المرصد بتنفيذ الطائرات الحربية الروسية منذ صباح الجمعة سبع غارات في منطقة سلمى ومحيطها في جبل الأكراد، وهي مناطق لا تسيطر عليها القوات الحكومية.

وشنت الطائرات الروسية وفق المرصد غارات جوية استهدفت الجمعة مناطق في ريف حلب الجنوبي، حيث تستمر الاشتباكات منذ أسبوع بين الكتائب المقاتلة وقوات النظام على محاور عدة.

تسع ضربات روسية استهدفت مستشفيات في سورية

أعلنت الجمعية الطبية الأميركية السورية شن الطائرات الروسية تسع ضربات جوية استهدفت خمس مستشفيات ميدانية على الأقل في محافظات سورية عدة، ما أدى إلى مقتل مدنيين وعدد من الكوادر الطبية.

وأفادت الجمعية في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني أن ضربات جوية روسية استهدفت عند الواحدة من ظهر الثلاثاء مشفى ميدانيا تابعا لها في بلدة سرمين في إدلب شمال غرب سورية مما أدى إلى مقتل 10 مدنيين على الأقل واثنين من طاقم المستشفى وإصابة 28 مدنيا بجروح.

وأضافت الجمعية أن هذا الاعتداء يضاف إلى نحو ثماني غارات روسية سابقة على مستشفيات في سورية، بالاضافة إلى 313 اعتداء على مرافق طبية منذ اندلاع النزاع في سورية منتصف أذار/مارس 2011.

وتتولى هذه الجمعية إدارة ودعم سلسلة من المستشفيات والعيادات الطبية في محافظات سورية عدة، بالإضافة إلى عدد من دول الجوار التي تستضيف لاجئين سوريين.

ونفت روسيا بشدة الخميس صحة هذه التقارير، وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا في مؤتمر صحافي "أريد أن أنفي كل هذه المعلومات".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG