Accessibility links

logo-print

مصر تنفي العثور على الصندوقين الأسودين للطائرة المنكوبة


جزء من حطام الطائرة

جزء من حطام الطائرة

نفى وزير الطيران المدني المصري شريف فتحي الأحد العثور على الصندوقين الأسودين للطائرة المصرية المنكوبة التي سقطت في البحر المتوسط صباح الخميس.

وقال فتحي إن عمليات جمع حطام الطائرة التي سقطت أثناء رحلة من باريس إلى القاهرة لا تزال مستمرة.

في غضون ذلك، أكدت وزارة السياحة المصرية مجددا عزمها مواصلة العمل على تسريع تعافي القطاع السياحي رغم حادث سقوط الطائرة.

ونفى وزير السياحة يحيى راشد إمكانية إلغاء أعداد من السائحين رحلاتهم إلى مصر بعد الحادث الأخير. وقال "لقد كان الأمر حادثا، والسياحة حول العالم تأثرت لأسباب كثيرة بخلاف هذا الحادث".

وأكد أن بلاده تمتلك جميع الأدوات لوضع سلسلة من الإجراءات الضرورية لوضع السياحة في مكانها مجددا.

ودعا الوزير إلى فصل السياسة عن السياحة قائلا إن الأخيرة "أسلوب حياة ولا يمكن انتزاع ذلك من الناس".

تحديث: 11:09 ت غ في 22 أيار/مايو

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الأحد إن تحديد أسباب سقوط طائرة شركة مصر للطيران في البحر المتوسط نهاية الأسبوع الماضي قد يستغرق وقتا طويلا، وذلك فيما تستمر عمليات البحث عن جثث الركاب والحطام، وخصوصا الصندوقين الأسودين للطائرة.

وأضاف السيسي خلال كلمة ألقاها بمناسبة افتتاح أحد المشاريع بمدينة دمياط وبثها التلفزيون الرسمي، أنه لا يمكن الجزم بأي فرضية لتفسير أسباب تحطم الطائرة التي كان على متنها 66 شخصا، وأوضح أن "كل الفرضيات محتملة" في هذه المرحلة.

وتأتي هذه التصريحات في وقت تتواصل عمليات تشارك فيها عدة دول، لتحديد موقع تحطم الطائرة والبحث عن جثث الضحايا وأجزاء طائرة الإيرباص A320.

وأكد السيسي في هذا السياق أن غواصة تابعة لوزارة البترول المصرية قادرة على النزول إلى عمق ثلاثة آلاف متر تحت مستوى سطح البحر تحركت الأحد نحو منطقة سقوط الطائرة للمشاركة في عمليات البحث.

الصور الأولى (10:21 بتوقيت غرينيتش)

أعلن محققون في هيئة سلام الطيران الفرنسية، السبت، أن الطائرة التابعة لشركة مصر للطيران التي تحطمت الخميس في البحر المتوسط أصدرت رسائل آلية بوجود دخان على متنها، لكن لا يزال من المبكر تفسير هذه العناصر.

وأعلن متحدث لوكالة الصحافة الفرنسية أن مكتب التحقيقات والتحليل "يؤكد أن الطائرة أطلقت رسائل آلية بوجود دخان على متنها قبيل انقطاع بث البيانات".

وأضاف المتحدث أن "الأمر لا يزال مبكرا جدا لتفسير وفهم ملابسات الحادث ما لم نعثر على الحطام والصندوقين الأسودين. أولوية التحقيق هي العثور على الحطام والصندوقين اللذين يسجلان بيانات الرحلة".

ونشر المتحدث العسكري للقوات المسلحة‎ المصرية في صفحته الرسمية على فيسبوك صورا لأجزاء من حطام الطائرة:​

جزء من حطام الطائرة

جزء من حطام الطائرة

جزء من حطام الطائرة

جزء من حطام الطائرة

جزء من حطام الطائرة

جزء من حطام الطائرة

وكانت وسائل إعلام أميركية أول من أشار إلى رصد دخان لم يعرف مصدره في مقدم الطائرة قبيل تحطمها.

وزير الخارجية الفرنسي: ندرس كل الاحتمالات

أكدت فرنسا مجددا أنها تدرس كل الاحتمالات حول ملابسات تحطم الطائرة التابعة لشركة مصر للطيران في البحر المتوسط بعد التأكيد السبت على وجود دخان في مقدم الطائرة قبل سقوطها.

وقال وزير الخارجية الفرنسي جان مارك إيرولت، إثر لقاء في باريس مع أسر الضحايا، "في الوقت الحالي يتم درس كل الاحتمالات ولا نرجح أيا منها".

القاهرة: العثور على أشلاء بشرية لركاب الطائرة

وأكدت وزارة الطيران المصرية، الجمعة، العثور على أشلاء بشرية تعود إلى ركاب طائرة تابعة لشركة مصر للطيران تحطمت في وقت مبكر من صباح الخميس في البحر المتوسط.

ويواصل الجيش المصري عمليات البحث، بعد أن عثر على حطام للطائرة شمال الاسكندرية، بينما أفادت وكالة الفضاء الأوروبية برصد ما يعتقد أنها بقعة نفط في البحر المتوسط على مقربة من مكان تحطم الطائرة.

شاهد عمليات البحث عن أجزاء الطائرة التي يقوم بها الجيش المصري:

المصدر: وكالات/ موقع "الحرة"

XS
SM
MD
LG