Accessibility links

logo-print

فرنسا.. نشر 10 آلاف عسكري لحماية المنشآت الحساسة


عناصر من الشرطة الفرنسية في باريس السبت

عناصر من الشرطة الفرنسية في باريس السبت

عززت الحكومة الفرنسية إجراءات الأمن في البلاد تحسبا لهجمات جديدة قد تستهدف مواطنيها، وذلك عقب مقتل 17 شخصا في هجمات "ارهابية" في باريس وضواحيها نهاية الأسبوع الماضي.

وقال وزير الدفاع الفرنسي جان-ايف لودريان إن وزارته ستنشر اعتبارا من مساء الثلاثاء 10 آلاف جندي لحماية المنشآت والمناطق الحساسة للتصدي لـ "التهديدات" التي تواجهها البلاد.

وأوضح في ختام اجتماع حول الأمن الداخلي عقد في قصر الاليزيه، أنها المرة الأولى التي تنشر فيها فرنسا قوات بهذا الحجم داخل أراضيها، رافضا الحديث عن طبيعة المنشآت التي تشملها الاجراءات الجديدة.

وتأتي هذه الاجراءات بعد نشر قرابة خمسة آلاف شرطي ودركي لحماية 717 مدرسة واماكن عبادة يهودية في فرنسا.

واعلنت الحكومة الفرنسية الاثنين، إن "المطاردة متواصلة" بحثا عن شريك على الأقل لمنفذي هجمات الأسبوع الماضي في باريس.

إجراءات لحماية المدارس والمعابد اليهودية (8:45 بتوقيت غرينتش)

أعلن وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف نشر حوالى خمسة آلاف عنصر من قوات الأمن والشرطة اعتبارا من اليوم الاثنين لحماية كل المدارس اليهودية في البلاد وإرسال تعزيزات عسكرية أيضا في غضون 48 ساعة.

وأدلى كازنوف بهذا التصريح أمام أهالي تلاميذ مدرسة يهودية بضاحية جنوب باريس بالقرب من الموقع الذي قام فيه أحمدي كوليبالي أحد منفذي اعتداءات الأسبوع الماضي في فرنسا، بقتل شرطية الخميس قبل أن يهاجم في اليوم التالي متجرا للأطعمة اليهودية في شرق العاصمة.

انتقادات لنتانياهو بسبب دعوته ليهود فرنسا بالهجرة إلى إسرائيل

في هذه الأثناء يتعرض رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو لانتقادات حادة نتيجة تصريحاته المتعلقة بهجرة اليهود من فرنسا إلى إسرائيل.

المزيد في تقرير خليل العسلي مراسل "راديو سوا" في القدس:

المصدر: راديو سوا/وكالات

XS
SM
MD
LG