Accessibility links

فرنسا: لدينا ما يكفي من المساكن لتوطين المهاجرين


مهاجرون يسيرون على الأقدام لمحاولة الوصول إلى أوروبا الغربية- أرشيف

مهاجرون يسيرون على الأقدام لمحاولة الوصول إلى أوروبا الغربية- أرشيف

أعلنت الحكومة الفرنسية الجمعة وجود مساكن كافية للمهاجرين الذين من المقرر أن يتم إجلاؤهم تدريجيا مما يسمى بـ"الغابة" في مدينة كاليه، وذلك عقب اجتماع مع منظمات غير حكومية تعمل على الأرض.

وقال وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف إن السلطات ستتعاون مع المنظمات الإنسانية لإعادة توطين المهاجرين في ساحة قريبة أو في مراكز استقبال بمناطق أخرى من البلاد.

ووصف أوضاعهم في كاليه بأنها "غير إنسانية ولا توفر الحماية لهؤلاء الرجال والنساء والأطفال الذين فروا من الاضطهاد والذين يسعون إلى تأمين مستقبلهم".

وقالت وزيرة الإسكان الفرنسية ايمانويل كوس إن الاملاك التي تديرها الحكومة ستكون قادرة على استيعاب كل أولئك الذين سيتم إخلاؤهم.

وأوضحت أن مراكز التوجيه والترحيب التي افتتحت في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي استقبلت بالفعل 2800 شخص.

وأشارت إلى توفر 500 مسكن في الوقت الحالي، وأن 500 أخرى ستكون جاهزة خلال الأيام القادمة، "ليتمكن هؤلاء من العيش بكرامة وليكون لهم عنوان، تمهيدا لتقديم طلبات لجوئهم إلى فرنسا".

وتدفق الآلاف من المهاجرين الفارين من الحروب والفقر من أفغانستان وسورية على هذا الميناء الشمالي خلال العام الماضي. ويحاول غالبيتهم الدخول بشكل غير قانوني في قطارات متجهة إلى بريطانيا أو عربات نقل.

المصدر: "راديو سوا"

XS
SM
MD
LG