Accessibility links

السلطات الفرنسية تتعرف على هوية مطلق النار في قطار تاليس


أفراد من الشرطة الفرنسية في مكان حادث إطلاق النار

أفراد من الشرطة الفرنسية في مكان حادث إطلاق النار

قالت مصادر في الشرطة الفرنسية إنه تم التعرف على هوية المشتبه بإطلاق النار داخل قطار تاليس بين أمستردام وباريس، وتبين أنه زار في وقت سابق سورية وكان معروفا لدى أجهزة الاستخبارات الفرنسية والإسبانية.

وأضافت المصادر أن المشتبه به مواطن مغربي يدعى أيوب الخزاني، وقالت الاستخبارات الإسبانية إنه "ينتمي إلى التيار الإسلامي المتطرف".

واستدلت الجهات الأمنية على هوية المشتبه به الذي يبلغ من العمر 26 عاما عبر عناصر مادية عدة من بينها بصماته الرقمية، ويخضع المشتبه به للاستجواب من قبل مسؤولي دائرة مكافحة الإرهاب قرب باريس.

وكشفت مصادر في جهاز مكافحة الإرهاب الإسباني إن "الخزاني أقام في إسبانيا سنة حتى عام 2014 حين قرر الانتقال إلى فرنسا"، مضيفة أنه وبعد وصوله إلى فرنسا سافر إلى سورية.

وأفادت ذات المصادر أن الخزاني رصد في برلين في أيار/ مايو الماضي أثناء مغادرته إلى تركيا حسب الاستخبارات الفرنسية التي علمت لاحقا من الأجهزة الأمنية الإسبانية أنه انتقل للإقامة في بلجيكا.

وفتح الرجل الذي كان بحوزته رشاش ومسدس آلي وتسعة مخازن وأداة حادة، النار مرة واحدة على الأقل الجمعة في قطار سريع قادم من أمستردام بعد وصوله إلى فرنسا. لكن سرعان ما سيطر عليه ثلاثة أميركيين بينهم عسكريان كانا يستقلان القطار.

وتقدم الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند السبت بالشكر إلى نظيره الأميركي باراك أوباما في ضوء "السلوك المثالي" للمواطنين الأميركيين الذين سيطروا على مطلق النار داخل قطار تاليس، وفق ما أعلن الإليزيه في بيان.

وقال الرئيس أوباما إن هؤلاء الرجال يتمتعون بـ"شجاعة استثنائية"، حسبما ذكر البيت الأبيض.

ويستقبل هولاند صباح الاثنين في الإليزيه "المواطنين الأميركيين والفرنسيين والبريطانيين" الذين أدى تدخلهم إلى عدم حصول الأسوأ في القطار، وفقا لما ذكرت جهات أمنية ورسمية فرنسية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG