Accessibility links

logo-print

سفينة دورية فرنسية تنقذ 217 مهاجرا قرب السواحل الليبية


مهاجرون أفارقة وصلوا إلى السواحل الليبية

مهاجرون أفارقة وصلوا إلى السواحل الليبية

أعلنت السلطات الفرنسية مشاركة سفينة دورية في عملية الاتحاد الأوروبي في المتوسط أنقذت السبت 217 مهاجرا قرب السواحل الليبية.

وكان المهاجرون الناجون على متن ثلاثة مراكب، وفق ما ذكرت البحرية الفرنسية وتم توقيف مهربين اثنين. وأضافت أن الناجين والمهربين "سيسلمون إلى السلطات الإيطالية".

وكانت وزارة الدفاع الفرنسية أعلنت الثلاثاء إرسال السفينة الحربية "القائد بيرو" لدعم الجهود الساعية إلى وقف تدفق المهاجرين عبر البحر الأبيض المتوسط.

وقرر الاتحاد الأوروبي قبل أيام وضع خطة لمضاعفة حجم مهمة البحث عن المهاجرين غير الشرعيين التي يقوم بها في البحر المتوسط إلى ثلاثة أمثالها، إثر غرق 900 من المهاجرين في عرض البحر.

وبالإضافة إلى زيادة التمويل، وافق زعماء الاتحاد على تعزيز التواجد في حوض البحر الأبيض المتوسط، عبر توفير السفن والموارد البشرية اللازمة لعملية المراقبة.

وأثنت المنظمة الدولية للهجرة على ما خلص إليه الاتحاد الأوروبي وجعل إنقاذ المهاجرين أولوية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG