Accessibility links

logo-print

فرنسا تعلن نيتها البدء بسحب قواتها من مالي نهاية أبريل


قوات فرنسية في مالي

قوات فرنسية في مالي

قال رئيس الوزراء الفرنسي جان-مارك ايرولت يوم الأربعاء إن القوات الفرنسية ستبدأ انسحابها من مالي ابتداء من نهاية أبريل/نيسان، مؤكدا في الوقت ذاته أن بلاده "ستقوم بالمستحيل" للإفراج عن الرهائن الفرنسيين في أفريقيا.

وأضاف ايرولت أن الاجتماع الذي سيعقده البرلمان الفرنسي بمجلسيه يوم الاثنين المقبل سيجري "تقييما لمشاركة القوات الفرنسية في المساعدة على إخراج المسلحين الإسلاميين من مالي وما إذا كانت قواتنا ستبدأ العودة إلى الوطن ابتداء من نهاية أبريل/نيسان".

وأوضح ايرولت أمام البرلمان الفرنسي أن "نقاشا حول هذه العملية سيجري طبقا للدستور".

وكان وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس قد توقع في تصريحات سابقة بدء سحب الكتيبة الفرنسية من مالي في مارس/آذار، ثم وعد الرئيس فرنسوا هولاند بخفض عدد القوات الفرنسية اعتبارا من أبريل/نيسان.

وتنشر فرنسا أربعة آلاف جندي في مالي لمحاربة المتشددين الإسلاميين وطردهم من شمال البلاد، علما بأن المعارك قد أسفرت عن مقتل خمسة جنود فرنسيين لكن لا توجد إحصاءات تبين عدد القتلى في صفوف الجماعات المتشددة.
XS
SM
MD
LG