Accessibility links

فابيوس: نسعى لجعل حلب مدينة آمنة محظورة على الطيران السوري وداعش


وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس

وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس

أعلن وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الثلاثاء أن بلاده تضاعف المساعي لإنقاذ مدينة حلب السورية وإنشاء مناطق أمنية محظورة على طيران النظام السوري وعلى تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال فابيوس متحدثا لإذاعة فرنسية، إن باريس تعمل مع مبعوث الأمم المتحدة ستافان دي ميستورا لمحاولة إنقاذ حلب، ومن جهة أخرى لإقامة ما يعرف بـ"المناطق الآمنة" وهي مناطق أمنية لا يمكن فيها لطائرات الرئيس السوري بشار الاسد ولعناصر تنظيم الدولة الإسلامية داعش ملاحقة السوريين.

وتابع أن بلاده بصدد إقناع شركائها بما فيهم الأميركيين، بهدف إنقاذ مدينة حلب.

وقال فابيوس ردا على الانتقادات التي تؤخذ على الضربات الجوية الغربية إنها لا تستهدف سوى تنظيم الدولة الإسلامية "نقول إن لدينا خصمين، داعش بالتأكيد والقاعدة، وبشار الأسد الذي يمكنني القول إنه يغتنم الوضع لتحريك قواته".

وتأتي تصريحات فابيوس قبيل ساعات من استقباله في باريس رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض هادي البحرة الذي أسف مؤخرا لكون التحالف الدولي "يغض النظر" عن تجاوزات نظام الأسد.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG