Accessibility links

فرنسا تدرس مواجهة 'الحرب الشاملة' في سورية


وزير الخارجية الفرنسي

وزير الخارجية الفرنسي

اتهمت فرنسا سورية وحلفاءها باستغلال حالة "عدم اليقين" في واشنطن لشن "حرب شاملة" على المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة في البلاد، مشيرة إلى أن الدول التي تتخذ موقفا معارضا للرئيس بشار الأسد سوف تجتمع في باريس قريبا.

وقال وزير الخارجية الفرنسي جان مارك إيرولت في مؤتمر صحافي "تأخذ فرنسا بزمام المبادرة لمواجهة استراتيجية الحرب الشاملة التي يتبعها النظام وحلفاؤه الذين يستفيدون من حالة عدم اليقين في الولايات المتحدة".

وأضاف أن اجتماعا للبلدان المعارضة للأسد سيعقد خلال الأيام المقبلة في باريس، وأن فرنسا ستتحرك لإصدار قرار من مجلس الأمن الدولي بفرض عقوبات على الحكومة السورية لاستخدامها أسلحة كيماوية.

وتابع وزير الخارجية الفرنسي "اليوم يوجد مليون شخص محاصر، ليس في حلب فقط بل في حمص والغوطة وإدلب، وهذه حقيقة الوضع في سورية".

المصدر: وكالات

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG