Accessibility links

logo-print

رأسية رونالدو تقود البرتغال للفوز على السويد وفرنسا تنقاد إلى الهزيمة أمام أوكرانيا


كريستيانو رونالدو

كريستيانو رونالدو

نجح النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في قيادة منتخب بلاده إلى تحقيق فوز مهم على أرضه أمام المنتخب السويدي 1- 0 في مباراة مثيرة أقيمت في العاصمة لشبونة لحساب ذهاب الملحق الأوروبي المؤهل إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم في البرازيل 2014.

وسجل رونالدو الهدف الوحيد للمباراة في الدقيقة 82 إثر ضربة رأسية.

وبهذا الفوز وضع الفريق البرتغالي حدا لسلسلة نتائج سلبية في مبارياته ضد نظيره السويدي حيث لم يسبق للبرتغاليين الفوز على المنتخب السويدي في البرتغال.

المنتخب البرتغالي سيكون مطالباً بالحفاظ على أسبقيته عندما يخوض لقاء العودة في ستوكهولم في 19 من الشهر الجاري.

وفي مباراة ثانية، ضرب المنتخب الأوكراني بقوة في مباراة ضد نظيره الفرنسي في العاصمة كييف وفاز عليه بهدفين لصفر كما شهد اللقاء إقصاء لاعبين من كلا الفريقين.

وبهذا الفوز الهام يقترب المنتخب الأوكراني من تحقيق الترشح إلى المونديال.

وسجل هدفي أوكرانيا، الثنائي رومان زوزوليا في الدقيقة 61 وأندريه يارمولينكو إثر ضربة جزاء في الدقيقة 83.

وفي مباراة ثالثة قطع المنتخب اليوناني خطوة عملاقة نحو التأهل إلى مونديال البرازيل إثر فوزه على ضيفه الروماني 3-1 في أثينا..

وسجّل أهداف المنتخب اليوناني كونستانتينوس ميتروغلو في الدقيقتين 14 و 66 وديميتريس سالبينغيديس في الدقيقة 20 فيما سجل هدف رومانيا الوحيد في المباراة اللاعب بوغدان ستانكو في الدقيقة 19.

ولم يتمكن منتخب كرواتيا من جهته في استغلال النقص العددي لدى مضيفه المنتخب الأيسلندي ليكتفي بالتعادل السلبي.

وسيلتقي الفريقان في مباراة الإياب يوم الثلاثاء المقبل في العاصمة الكرواتية زغرب ليتأهل الفائز منهما في مجموع المباراتين إلى النهائيات.

المنتخب الكرواتي سيكون بحاجة للفوز بأي نتيجة في لقاء الإياب على ملعبه حتى يقتطع بطاقة التأهل إلى المونديال.
XS
SM
MD
LG