Accessibility links

الجيش السوري الحر لن يشارك في محادثات جنيف 2


اللواء سليم ادريس قائد الجيش السوري الحر

اللواء سليم ادريس قائد الجيش السوري الحر

أعلن قائد الجيش السوري الحر اللواء سليم إدريس الثلاثاء، أن مقاتليه لن يشاركوا في مؤتمر السلام المزمع عقده في جنيف في يناير/كانون الثاني وسيواصلون القتال خلال فترة المحادثات.

وقال إدريس "إن الظروف والأجواء ليست مهيئة حتى الآن لعقد مؤتمر جنيف 2 في التوقيت الذي تم تحديده لأسباب كثيرة، والإسراع عن إعلان هذا المؤتمر من دون أخذ الأسباب المؤدية لنجاحه ستؤدي إلى نتائج سلبية كبيرة على جميع المستويات."

وأضاف "نعتقد أن النظام غير جاد في إيجاد أي حل يؤدي إلى وقف القتال في سورية وانتقال السلطة للشعب السوري."

وأشار إلى أن كل ما يهم مقاتليه هو الحصول على الأسلحة التي يحتاجونها.

وتبرز تصريحات إدريس حجم التحدي الذي سيواجهه الوسطاء الدوليون لحمل الأطراف المتحاربة والمنقسمة على الاجتماع حول مائدة التفاوض في جنيف.

وقالت حكومة الرئيس السوري بشار الأسد إنها ستحضر محادثات جنيف لكنها لن تقبل شروطا مسبقة وإنها ستطرح أي اتفاق للاستفتاء وهو اقتراع تقول المعارضة إنه سيخضع للتزوير.

وأعلنت الأمم المتحدة الإثنين أن مؤتمر جنيف 2 سيبدأ 22 يناير/ كانون الثاني للاتفاق على حكومة انتقالية مقبولة لدى جميع الأطراف حتى يتسنى انتشال سورية من النزاع المستمر منذ أكثر من عامين ونصف العام.
XS
SM
MD
LG