Accessibility links

logo-print

'الموت بحثا عن الفردوس'.. لاعبة منتخب غامبيا تبتلعها مياه المتوسط


فاطم جاوارا

فاطم جاوارا

ارتطم حلم فاطم جاورا، "19عاما"، باللعب في أوروبا بمياه المتوسط، بعد غرق القارب الذي كانت تستقله رفقة عدد من المهاجرين الأفارقة، انطلق من السواحل الليبية في اتجاه جزيرة لامبيدوزا الإيطالية.

وأكد باجو مونيد، رئيس الاتحاد الغامبي لكرة القدم، خبر غرق الحارسة، في بلاغ صحافي نشره الموقع الرسمي لاتحاد الأفريقي لكرة القدم جاء فيه: "إنه خبر صادم، فاطم جاوارا موهبة في كرة القدم، كان ينتظرها مستقبل واعد في عالم الكرة، وفاتها بهذه الطريقة صدمة لنا".

الصدمة نفسها أصابت أسرة فاطم جاوارا، بعد أن تلقت خبر غرقها من طرف المهرب الذي ساعدها على تحقيق حلمها وركوب البحر في اتجاه "الفردوس الأوروبي".

وكانت الحارسة، من بين أبرز عناصر فريق غامبيا النسوي لكرة القدم، الذي حملت ألوانه في مناسبات عدة، أبرزها نهائيات كأس العالم لكرة القدم للسيدات تحت 17 عاما، التي احتضنتها جمهورية أذربيجان سنة 2012.

المصدر: موقع "الحرة"/ وكالات

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG