Accessibility links

logo-print

ألمانيا تستبعد وجود جهاديين ضمن اللاجئين على أراضيها


لاجئون في ألمانيا

لاجئون في ألمانيا

أعلنت الحكومة الألمانية الجمعة عدم امتلاكها أي دليل يتيح التأكد من انتحال جهاديين من تنظيم داعش صفة لاجئين للدخول إلى ألمانيا وبلدان أوروبية أخرى.

وأفادت الداخلية بأنه "لا يوجد أي دليل يؤكد أن أعضاء أو متعاطفين مع داعش يقيمون في مراكز استقبال اللاجئين أو طالبي اللجوء في ألمانيا".

وأضافت الوزارة أنه لا يوجد أي دليل ملموس يسمح بالتأكد من أن جهاديين من تنظيم داعش يندسون بين اللاجئين للدخول إلى ألمانيا أو دول أوروبية أخرى.

وسجلت السلطات الألمانية بعض حالات التسلل بين طالبي اللجوء في مراكز الايواء، حيث اشار بعض طالبي اللجوء إلى آخرين على أنهم أعضاء في داعش، ولكن لم يتم التأكد من هذه الادعاءات حتى الآن.

وأشارت الوزارة إلى أنه لا يمكن استبعاد استخدام شبكات المهربين والعبور سرا ضمن تدفق اللاجئين، وأصرت على أن السلطات "ستوليهم مراقبة خاصة".

وجاءت تصريحات الحكومة الألمانية بعد اعتقال أحد المشتبه في انتمائهم إلى تنظيم الدولة الاسلامية قرب شتوتغارت الثلاثاء، داخل مركز لطالبي اللجوء حيث تظاهر بأنه لاجئ بهوية مزورة.

المصدر: وكالة الأنباء الفرنسية

XS
SM
MD
LG