Accessibility links

الحكومة الألمانية تسعى لضرب داعش في سورية


جانب من اجتماع دول التحالف ضد داعش في باريس

جانب من اجتماع دول التحالف ضد داعش في باريس

صادقت الحكومة الألمانية الثلاثاء على قرار يسمح بمشاركة قواتها المسلحة في الحملة الدولية ضد تنظيم الدولة الإسلامية داعش، خصوصا في سورية.

وبموجب القرار الذي يحتاج إلى موافقة البرلمان الألماني، قد تساهم برلين بطائرات رصد من طراز تورنادو وطائرات لتزويد مقاتلات التحالف بالوقود وفرقاطة واحدة، ونحو 1200 من عسكرييها.

ومن المقرر أن يناقش البرلمان القرار ويصوت عليه الأربعاء.

وقالت وزيرة الدفاع الألمانية أورسولا فون دير لاين، إن العسكريين الألمان الذين سيشاركون في قتال داعش، لن يتعاونوا مع قوات الحكومة السورية.

وكانت برلين قد أعلنت بعد تفجيرات باريس أنها ستنشر فرقاطة وتقدم طائرات استطلاع وتموين لدعم عمليات القصف التي يشنها التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة.

ويأتي هذا بينما ينتظر أن يحظى رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون بدعم حكومته عشية نقاش في البرلمان بشأن توسيع نطاق الضربات الجوية التي تشنها لندن ضد معاقل التنظيم في العراق، لتشمل سورية أيضا. ويصوت مجلس النواب البريطاني على قرار بهذا الصدد الأربعاء.


المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG