Accessibility links

logo-print

غوغل تتيح للمستخدمين التخطيط لحسابهم بعد الموت


شعار غوغل على شاشة جهاز لوحي

شعار غوغل على شاشة جهاز لوحي

أعلنت غوغل عن خاصية جديدة تتيح للمستخدمين تحديد ما سيحصل لحسابهم في بعد وفاتهم، إما بحذفه أو التوصية بأن يتم تسليمه إلى شخص موثوق فيه.

وتسمح الخاصية الجديدة، التي أعلن عنها عملاق التقنيات الأميركي الخميس، والتي أطلق عليها "إدارة الحساب المهجور" بأن تحدّد المدة التي لا يتم خلالها استخدام الحساب للدلالة على الوفاة (ثلاثة أو ستة أو 12 شهرا)، غير أنها تسمح بإجراءات لاسترجاع الحساب في حال عدم الوفاة عن طريق إرسال رسالة لهاتفك النقال، كما أنها ترسل إنذارا قبل شهر من اعتبارك ميتا.

ونظرا لامتلاك غوغل خدمات كثيرة ومتنوعة، فإن الحجم الهائل من المعلومات الشخصية التي قد يخلفها المفارقون عن الحياة تثير قلقا وتساؤلات، خاصة وأن الإنترنت أصبح جزءا لا يتجزأ من حياة قرابة 35 في المئة من البشر حول العالم.

وتشمل البيانات الهائلة التي تجمعها غوغل عن المستخدمين، والتي سيتم التخلص منها عبر خصائص "إدارة الحساب المهجور"، خدمات المدونات (بلوغر)، وملفات غوغل درايف، وحساب غوغل+، وألبومات الصور (بيكاسا)، وفيديوهات يوتيوب، وخدمة "فويس" الصوتية وغير ذلك من الخدمات.

ويتوقع أن يتوق المؤرخون إلى الوصول إلى حسابات بعض الأشخاص المشهورين لمعرفة تفاصيل أكثر عن حياتهم. فضلا عن أن أهل الميت كثيرا ما يتمنون الدخول إلى حساب المتوفي لتغيير بعض المعلومات المعروضة عنه على الإنترنت، غير أن غوغل تلتزم بقوانين الخصوصية الإلكترونية، ومنها عدم تسليم البيانات الإلكترونية إلا في حال أمر قضائي بالتفتيش.

وقد سنّت ولاية فرجينيا، شمالي شرق الولايات المتحدة، قانونا يسمح لأولياء الأمور بالدخول إلى حسابات شبكات التواصل الاجتماعي الخاصة بأبنائهم في حال موتهم.

وسبق أن سنت العديد من الولايات الأميركية قوانينا تحدد ما سيحصل للحسابات الإلكترونية بعد موت صاحبها، منها أوكلاهوما وايداهو، ورود أيلاند، وإنديانا، وكونيتيكت.
XS
SM
MD
LG