Accessibility links

بريد إلكتروني خارق.. فهل سيحمي حسابات جيميل وياهو من الاختراق؟


شعار البريد الإلكتروني لياهو وغوغل

شعار البريد الإلكتروني لياهو وغوغل

تتعاون شركتا ياهو وغوغل من أجل تطوير نظام آمن يحمي البريد الإلكتروني من التطفّل والاختراق بحلول العام المقبل، وفقا لما ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال".

وقالت الصحيفة إن الشركتين يمثل بريدهما غالبية المستخدمين على الإنترنت، ورغم التنافس بينهما إلا أنهما تتعاونان من أجل تطوير آلية تجعل من المستحيل تقريبا على المتسللين أو المسؤولين الحكوميين قراءة رسائل مستخدمين.

وهناك 425 مليون مستخدم لبريد جيميل Gmail، بينما يقدر عدد من يستخدمون بريد ياهو بنحو 273 مليونا.

وقال إليكس ستاموس، الذي تم تعيينه مسؤولا عن أمن المعلومات في ياهو، الخميس إن هذا النظام سيكون جاهزا بحلول 2015.

وتأتي هذه الخطوة فيما تتحد شركات التكنولوجيا الكبيرة لتعزيز دفاعاتها ضد التدخل الحكومي والتسلل الإلكتروني لا سيما بعد أن كشف إدوارد سنودن المتعاقد السابق مع وكالة الأمن القومي الأميركية برامج المراقبة التابعة للوكالة العام الماضي.

وتحركت غوغل ومايكروسوفت وفيسبوك لتشفير حركة المرور الداخلية بعدما كشف سنودن أن وكالة الأمن القومي الأميركية تسللت إلى شبكاتهم في الخارج. وقامت الشركات أيضا بتعديلات صغيرة تجعل عملية الاختراق أكثر صعوبة.

وقالت صحيفة "وول ستريت جورنال" إن ياهو غيرت نظام عمل بريدها الإلكتروني لتمكن المستخدمين من كتابة رسائل في نافذة منفصلة ما يمنع ياهو نفسها من قراءة الرسائل عند كتابتها.

غير أن نبأ اعتقال شخص متهم بحيازة صورة عارية للأطفال بعد إخبار غوغل السلطات عنه أثار مخاوف بشأن الخصوصية وتساؤلات حول مدى عمليات المسح التي تقوم بها الشركة لأسباب أمنية.

المصدر: راديو سوا/وكالات

XS
SM
MD
LG