Accessibility links

logo-print

غوغل ومايكروسوفت تلحقان سانتا كلوز إلى القطب الشمالي


أجواء ميلادية في نيويورك 2012، ارشيف

أجواء ميلادية في نيويورك 2012، ارشيف

المنافسة بين شركتي المعلوماتية الأميركتين العملاقتين "غوغل" و"مايكروسوفت" وصلت الى المناطق القطبية مع اطلاقهما مغامرة لتقفي اثر سانتا كلوز.
فقد أطلقت غوغل الاربعاء موقعا لتقفي أثر سانتا مع مجموعة من الالعاب وحيوانات الرنة فضلا عن روزنامة العيد والعد العكسي لانطلاق سانتا في رحلته السنوية لتوزيع الهدايا.
وصممت "غوغل" كذلك برمجية تسمح بربط كل الاجهزة العاملة بنظام "اندرويد" ومحركها للبحث "كروم" بهذا الموقع.
وأوضحت ساندي راسل المسؤولة لدى غوغل أن "فريقا من المهندسين لدى غوغل عمل بجهد لتقفي اثر عربة سانتا كلوز مع خرائط وتكنولوجيات متطورة".
ومن جهتها تعاونت مايكرسوفت مع مركز الدفاع الجوي في أميركا الشمالية (نوراد) الذي يراقب الهجمات المحتملة التي قد تأتي من الجو أو المحيطات لتقفي اثر سانتا.
وقالت ماريسا نوفوبيلسكي المسؤولة عن مشروع نوراد تراكس سانتا "بما اننا نراقب السماء على أي حال فمن المنطقي ان نترقب رودولف (كبير حيوانات الرنة لدى سانتا)".

وبدأ نوراد الإهتمام بسانتا كلوز في العام 1955 عندما أورد إعلان خطأ رقم المركز للاتصال سانتا. ورد كولونيل كان في المركز يومها على الأطفال ولم يشأ أن يخيب أملهم وقد أصبح ذلك تقليدا منذ ذلك الحين.
XS
SM
MD
LG