Accessibility links

logo-print

استهجان حقوقي لسحب الكويت جنسيات معارضين


مؤيدو المعارض الكويتي مسلم البراك خلال اشتباكات مع الشرطة- أرشيف

مؤيدو المعارض الكويتي مسلم البراك خلال اشتباكات مع الشرطة- أرشيف

أدان المنتدى الخليجي لمؤسسات المجتمع المدني الثلاثاء قرار الكويت سحب الجنسيات من نشطاء سياسيين، محذرا من أن مثل هذه الخطوة قد تشعل التوترات بين الدول وشعوبها.

وجاء في بيان للمنتدى "ندين هذه السياسات ونستهجنها ونذكر الأسر الخليجية الحاكمة في دول الخليج بأن حياة ومستقبل شعوب الخليج ليست ضمن أملاككم كي تتحكموا بمصيرها وبمستقبلها ومستقبل أجيالها".

وقامت السلطات الكويتية الاثنين بسحب جنسية النائب السابق أحمد جبر الشمري، مالك قناة "اليوم" وصحيفة "العالم اليوم" وأفراد عائلته.

وأسقطت الحكومة أيضا جنسية النائب السابق عبدالله البرغش وثلاثة من أشقائه.

وقال ناشطون إن هذا الإجراء اتخذ لمعاقبة الناشطين على معارضتهم الحكومة ولتخويف أية معارضة.

ويأتي هذا الإجراء بعد أسبوع من صدور أمر من الحكومة إلى وزارة الداخلية بإعادة النظر في جنسية المواطنين الضالعين في "ممارسات تستهدف تقويض الأمن والاستقرار، مشددا على ضرورة "الضرب بيد من حديد والمواجهة الحاسمة الحازمة مع كل ما من شأنه أن يمس كيان الدولة ودستورها".

وأكد المنتدى أن هذا الإجراء اتخذ كذلك في البحرين والإمارات العضوان في مجلس التعاون الخليجي إلى جانب السعودية وسلطنة عمان وقطر. وتقود هذه الدول الست عائلات حاكمة.

وقال المنتدى إن "هذه السياسات تنتهك الاتفاقيات الدولية التي وقعتم عليها"، مضيفا أن "الأهم من ذلك هو أن هذه السياسات ستزيد الأمور احتقانا وتعمق

الخلافات بين الشعوب وبين الأسر الحاكمة بشكل غير مسبوق بتاريخ المنطقة، وقد تصل الأمور لنقطة اللاعودة".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG