Accessibility links

لمواجهة أزمات وتعقيدات المنطقة.. القمة الخليجية بالبحرين تبدأ أعمالها


قمة سابقة لدول الخليج-أرشيف

قمة سابقة لدول الخليج-أرشيف

افتتحت الثلاثاء في العاصمة البحرينية القمة السنوية لمجلس التعاون الخليجي بدعوات لتكثيف التنسيق بين دول الخليج العربية لمواجهة "الأزمات والتعقيدات" التي تمر بها منطقة الشرق الأوسط.

ودعا العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز في الجلسة الافتتاحية الدول الخليجية إلى "التعامل بروح المسؤولية لترسيخ الأمن والاستقرار" في منطقة الخليج العربي.

وتحدث بن عبد العزيز عن "الواقع المؤلم" الذي تعيشه بعض البلدان العربية، منتقدا "التدخلات التي تؤدي إلى زعزعة الأمن والاستقرار فيها"، حسب تعبيره.

وأعرب ملك السعودية عن "ألمه" إزاء ما وصلت إليه الأمور في سورية، داعيا المجتمع الدولي إلى تكثيف الجهود "لإيقاف نزيف الدم وإيجاد حل سياسي".

وجدد دعمه للحكومة اليمنية، مؤكدا على أن " الجهود مستمرة لإنهاء الصراع" في هذا البلد.

ويشارك في القمة أيضا أمير قطر الشيخ تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني وملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة ورئيس وزراء دولة الإمارات العربية المتحدة محمد بن راشد آل مكتوم.

وعلى هامش أعمال القمة، التقت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي بقادة الدول الخليجية المشاركين في القمة، وفق وكالة الأنباء البحرينية.

تحديث: 18:30 تغ

تحتضن العاصمة البحرينية المنامة الثلاثاء والأربعاء القمة الـ 37 لدول مجلس التعاون الخليجي التي تنعقد وسط تحديات سياسية وأمنية واقتصادية تعيشها المنطقة.

ويبحث زعماء الدول المجلس الست في القمة التي تحضرها رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، مواضيع ذات اهتمام مشترك في المجال الاقتصادي والأمني، حسب الأمين العام لمجلس التعاون عبد اللطيف بن راشد الزياني.

ونقلت وكالة الأنباء البحرينية عن خبراء اقتصاديين قولهم إنهم متفائلون بأن تحول قمة المنامة "مشروع العملة الخليجية الموحدة من حلم إلى حقيقة"، وأن تكون الانطلاقة الحقيقية للدينار أو الريال الخليجي.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG