Accessibility links

logo-print

30 مليون دولار ثمن القبض على قياديي شبكة حقاني


جنود باكستانيون في غارة ضد أعضاء بشبكة حقاني

جنود باكستانيون في غارة ضد أعضاء بشبكة حقاني

عرضت الولايات المتحدة الأربعاء مكافأة بقيمة 30 مليون دولار لمن يدلي بمعلومات عن شبكة حقاني التي تصفها واشنطن كجماعة إرهابية في باكستان وتتهمها بشن عشرات الهجمات في أفغانستان المجاورة.

وسيحصل على مبلغ 20 مليون دولار من يساعد على تحديد مكان أو اعتقال أربعة قياديين في الشبكة.

كما ارتفعت من خمسة ملايين إلى 10 ملايين دولار المكافاة لأي معلومة تقود إلى اعتقال زعيم الشبكة سراج الدين حقاني نجل مؤسسها جلال الدين حقاني.

ومساعدو سراج الدين الأربعة هم شقيقه عزيز حقاني وعمه خليل الرحمن حقاني وصهره يحيى حقاني وعبد الرؤوف ذاكر الذي تعتبره الخارجية الأميركية مسؤولا عن العمليات الانتحارية، وسبق أن أدرج على القائمة الأميركية السوداء للإرهابيين الدوليين.

حوار مع المتظاهرين

من ناحية أخرى، بدأت الحكومة الباكستانية الأربعاء حوارا مع ممثلي آلاف المتظاهرين الذين تجمعوا أمام البرلمان للمطالبة باستقالة رئيس الوزراء نواز شريف.

وكان المعارضان عمران خان وطاهر القادري قد أطلقا قبل أسبوع حركة احتجاج ضد الحكومة عززت حالة عدم الاستقرار السياسي في البلاد.

وجاء الإعلان عن الحوار بعد أن اقتحم المتظاهرون دون سابق إنذار المنطقة الحمراء التي يوجد فيها مقر البرلمان ومقر إقامة رئيس الوزراء والسفارات الرئيسية للمطالبة باستقالة نواز شريف الذي يقول معارضوه إنه وصل إلى السلطة لمرة ثالثة نتيجة انتخابات مشوبة بالتزوير.

ودعا الجيش الباكستاني الذي يتمتع بنفوذ كبير في البلاد إلى الحوار لحل الأزمة السياسية بين حكومة شريف والمعارضين عمران خان وطاهر القادري. ويرفض خان أي حوار مع السلطات قبل استقالة رئيس الوزراء.

المصدر: "راديو سوا"

XS
SM
MD
LG