Accessibility links

الغلاء الفاحش يحرم السوريين من الاستمتاع بليالي رمضان


أحد اسواق العاصمة السورية دمشق

أحد اسواق العاصمة السورية دمشق

نشر موقع "قصص سورية" قصة جديدة لساشا تحدثت فيها عن "غول" الأسعار الذي يلتهم ما في جيوب السوريين ويحرمهم من الاستمتاع بليالي رمضان كما كانوا يفعلون في الماضي.

وقالت ساشا وهي إحدى الشخصيات التي تكتب في الموقع من دمشق، إن ارتفاع سعر الدولار فاقم من معاناة السوريين خلال رمضان، مشددة على أن أزمتهم متواصلة منذ 28 شهرا.

وتؤكد ساشا أنه لا حديث لسكان العاصمة هذه الأيام سوى عن الغلاء الفاحش الذي بات يحرمهم من شراء "الفتة"، وهي طبق رئيسي يزين موائد رمضان، أو حتى "عرق السوس" وهو مشروب شعبي يقبل عليه السوريون خلال هذا الشهر.

وأفادت ساشا أن الأسعار "ارتفعت بطريقة جنونية خلال الأسبوعين الأخيرين لدرجة بلغت فيه النسبة أربعة أو خمسة أضعاف في كثير من السلع، وهو ما دفع سكان دمشق لتغيير عاداتهم الغذائية".

و"قصص سورية" هو موقع أطلقته شبكة الشرق الأوسط للإرسال، لنقل تفاصيل الأزمة السورية بأبعادها الإنسانية عبر قصص سوريين يروون تفاصيل حياتهم في ظل الصراع الذي يدور في بلادهم منذ مارس/ آذار 2011.

للاطلاع على قصة ساشا وهو اسم وهمي اختارته أحد الشابات المقيمات في دمشق لدواعي أمنية، يمكنكم زيارة موقع قصص سورية على الرابط التالي:

http://www.syriastories.com/2013/06/high-cost-of-living-syria
XS
SM
MD
LG