Accessibility links

البرلمان البريطاني يعترف رمزيا بدولة فلسطينية


مبنى البرلمان البريطاني

مبنى البرلمان البريطاني

أقر مجلس العموم البريطاني مساء الاثنين مذكرة رمزية تطالب الحكومة بالاعتراف بدولة فلسطينية.

وأيد النواب بغالبية ساحقة الاعتراف بدولة فلسطين في التصويت غير الملزم والذي لن يؤثر في موقف الحكومة على هذا الصعيد.

وتبنى النواب بغالبية 274 صوتا مقابل رفض 12 المذكرة التي تدعو الحكومة البريطانية إلى "الاعتراف بدولة فلسطين إلى جانب دولة إسرائيل" كـ"مساهمة في تأمين حل تفاوضي يكرس قيام دولتين" في المنطقة.

تحديث (21:31 بتوقيت غرينتش)

يجري مجلس العموم البريطاني مساء الاثنين تصويتا رمزيا لكنه تاريخي، يتعلق باعتراف حكومة لندن بفلسطين دولة مستقلة.

ومن المستبعد أن يغير التصويت داخل قبة البرلمان، السياسة الرسمية للمملكة إزاء الأراضي الفلسطينية ووضعها الحالي، لكنها قد تسهم في تعزيز الوضع السياسي للقضية.

وكان النائب غرايان موريس، رئيس مجموعة أصدقاء فلسطين في حزب العمال البريطاني المعارض، قد تقدم بالاقتراح الذي سيسأل أعضاء المجلس ما إذا كانوا يعتقدون أن على حكومة لندن الاعتراف بدولة فلسطين.

ويحظى الاقتراح بتأييد زعامة حزب العمال اليساري، التي طلبت من نوابها التصويت لصالح الاقتراح، وهو قرار أثار غضبا بين بعض أعضاء البرلمان المؤيدين لإسرائيل.

وتسمح الأحزاب الأخرى لنوابها بالتصويت وفقا لقناعاتهم الخاصة، فيما يتوقع امتناع وزراء الحكومة عن التصويت.

وحتى إذا أيدت غالبية أعضاء مجلس العموم المؤلف من 650 عضوا، الاقتراح، إلا أن النتيجة غير ملزمة للحكومة التي تقول إنها تحتفظ بحقها في الاعتراف بالدولة الفلسطينية في التوقيت الذي تراه مناسبا.

مزيد من التفاصيل في تقرير صفاء حرب مراسلة "راديو سوا" في لندن:

وقالت سعيدة وارسي، النائبة عن حزب المحافظين الذي ينتمي إليه رئيس الوزراء ديفيد كاميرون، إنها تأمل في حصول الاقتراح على التأييد البرلماني.

وكانت وارسي قد استقالت من منصبها كوزيرة دولة بوزارة الخارجية البريطانية في آب/أغسطس، بعد اتهام الحكومة بانتهاج موقف "يتعذر الدفاع عنه أخلاقيا" في الصراع بين إسرائيل وحماس.

وقالت عن سياسات الحكومة تجاه الصراع الإسرائيلي-الفلسطيني، إن "هناك انعداما للإرادة السياسية وبوصلتنا الأخلاقية المفقودة"، وأضافت لصحيفة أوبزرفر الأحد، "لا توجد مفاوضات ‭و‬علينا بطريقة ما ضخ حياة جديدة في المفاوضات، وإحدى الطرق التي يمكننا أن نفعل بها ذلك الاعتراف بدولة فلسطين".


المصدر: وكالات/ راديو سوا

XS
SM
MD
LG