Accessibility links

الحوثيون يوافقون على المشاركة في محادثات جنيف


صورة لمقاتلين حوثيين شمال اليمن. أرشيف

صورة لمقاتلين حوثيين شمال اليمن. أرشيف

وافقت جماعة الحوثيين الخميس على الانضمام إلى محادثات السلام المقررة في جنيف، بعد يوم من تأكيد الحكومة التي تتخذ من الرياض مقرا لها حضورها هذه الاجتماعات التي يتوقع عقدها في الـ14 من الشهر الجاري.

وأعلن عضو المجلس السياسي لحركة أنصار الله الحوثيين ضيف الله الشامي مشاركة الحوثيين ودعمهم لمحادثات جنيف من دون أية شروط مسبقة.

ونفى الشامي تعرض الحوثيين لآية ضغوط خصوصا خلال اللقاءات مع مسؤولين أميركيين في سلطنة عمان للقبول بالمشاركة في الحوار.

وقال وزير حقوق الإنسان اليمني عز الدين الأصبحي إن جهود مبعوث الأمم المتحدة إسماعيل ولد الشيخ أحمد أسهمت في توضيح عدد من المواقف والقضايا التي تصب في مصلحة البلاد.

ويقوم المبعوث الدولي منذ أسابيع برحلات مكوكية بين العاصمة التي يسيطر عليها الحوثيون، والرياض حيث مقر الحكومة، وعواصم إقليمية أخرى، لحشد التأييد لمحادثات جنيف.

في غضون ذلك، قالت وكالة الأنباء الحكومية اليمنية سبأ، التي يسيطر عليها الحوثيون، إن غارات التحالف العربي قتلت نحو 58 شخصا في أنحاء البلاد يومي الأربعاء والخميس.

وقال شهود عيان، إن عدة غارات جوية سعودية ضربت ليل الأربعاء مستودعات أسلحة حول القصر الرئاسي في صنعاء، ما أدى إلى وقوع انفجارات قوية.

وأفاد سكان بأن الضربات أصابت أيضا قاعدة بحرية وقيادة البحرية اليمنية في مدينة الحديدة على البحر الأحمر.

وفي مدينة عدن الجنوبية، أصابت الغارات الجوية الخميس مواقع الحوثيين في الضواحي الشمالية للمدينة .

ترحيب أميركي

وقد رحبت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية ماري هارف بمحادثات جنيف، وجددت تأكيدها دعم واشنطن لاستئناف عملية الحوار السياسي الذي تقوده الأمم المتحدة وإنهاء تلك المحادثات.

وحثت هارف في تصريح صحافي لها الخميس الأطراف اليمنية كافة على المشاركة في هذا الحوار.

المصدر: وكالات و"راديو سوا"

XS
SM
MD
LG