Accessibility links

logo-print

تعليق جلسات الحوار في اليمن إلى السبت


المتمردون الحوثيون في اليمن

المتمردون الحوثيون في اليمن

علقت القوى السياسية اليمنية إلى السبت جلسة الحوار التي استؤنفت برعاية الأمم المتحدة مساء الخميس بهدف التوصل إلى اتفاق ينهي الأزمة السياسية الحادة التي تعصف بالبلاد، حسبما صرحت مصادر قريبة من المفاوضات.

وقال مصدر مقرب من القوى السياسية المتحاورة لوكالة الصحافة الفرنسية إن المكونات السياسية اليمنية علقت جلسات الحوار إلى السبت بعد فشل التوصل إلى اتفاق نهائي لحل أزمة الفراغ الدستوري .

وأكدت أطراف أخرى مشاركة في الحوار أن المفاوضات تراوح مكانها في الوقت الذي تعاني فيه البلاد منذ أسبوعين من فراغ في السلطة التنفيذية.

تحديث 23:59 ت.غ

أعلن مصدر في مكتب مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن الخميس استئناف المشاورات بين القوى السياسية بعد انتهاء المهلة التي حددها الحوثيون للتوصل إلى اتفاق من أجل الخروج من الأزمة التي تمر منها البلاد.

وكان جمال بن عمر قد أعلن في بيان مساء الأربعاء استئناف المفاوضات بعد اجتماع استمر أربع ساعات ولم يؤد إلى نتيجة بين عدد من الأحزاب السياسية غير المتحالفة مع الحوثيين الذين يسيطرون على العاصمة.

ويأتي هذا الموقف في ختام اجتماع استمر ثلاثة أيام بمشاركة حزب المؤتمر الشعبي العام الذي يتزعمه الرئيس السابق علي عبد الله صالح وقبائل متحالفة مع الحوثيين بالإضافة الى عدد من القيادات العسكرية والأمنية المتحالفة معهم.

وفي سياق متصل، قتل أربعة من عناصر الشرطة في هجوم مسلح في عدن كبرى مدن الجنوب اليمني، وفق ما أعلن مصدر أمني.

وقال المصدر إن مسلحين من الحراك الجنوبي شنوا الهجوم بأسلحة رشاشة وصواريخ على حراس في ساحة في المنصورة أحد أحياء عدن.

وفي مدينة شبام التاريخية بمحافظة حضرموت قتل مساء الخميس مسؤول في الشرطة برصاص مسلحين يرجح أنهم من تنظيم القاعدة، بحسب ما أفاد مصدر أمني.

وقال المصدر إن مسلحين كانوا يستقلون سيارة أطلقوا النار على نائب مدير أمن مدينة شبام التاريخية العقيد يحيى الشريف مما أدى إلى مقتله على الفور.

وأضاف أن المسلحين يعتقد أنهم من القاعدة وتمكنوا من الفرار إلى جهة غير معروفة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG