Accessibility links

logo-print

اتهامات لروسيا وسورية باستخدام قنابل حارقة ضد المدنيين


مخلفات المعارك في إدلب -أرشيف

مخلفات المعارك في إدلب -أرشيف

أفادت منظمة هيومن رايتس ووتش الثلاثاء بأن روسيا وسورية تستخدمان قنابل حارقة ضد المدنيين في حلب وإدلب.

ووصفت المنظمة هذه الهجمات "بالمشينة" في بيان أشارت فيه إلى أن هناك "أدلة دامغة على أن الطائرات الروسية تستخدم لإطلاق أسلحة حارقة أو على الأقل تشارك مع طائرات الحكومة السورية في هجمات بالأسلحة الحارقة" بشكل متكرر منذ أن بدأت روسيا حملة جوية في سورية في نهاية أيلول/سبتمبر.

وذكر بيان المنظمة شهادات لبعض المدنيين في حلب وفي إدلب يؤكدون فيها رؤيتهم قنابل فوسفورية وعبوات قنابل عنقودية. ووثقت المنظمة استخدام الأسلحة الحارقة 18 مرة خلال الأسابيع الستة الماضية.

ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان إلقاء الطائرات الروسية قنابل تحتوي مادة "الثرميت" خلال الأسابيع الأخيرة على مناطق عدة في محافظات حلب وإدلب ودير الزور والرقة.

وتتبادل أطراف النزاع السوري الاتهامات باستخدام الأسلحة المحرمة دوليا ضد المدنيين وبينها الكلور وغاز الخردل والسارين.


المصدر: منظمة هيومن رايتس ووتش

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG