Accessibility links

logo-print

اتهامات للحوثيين بمنع دخول مواد أساسية إلى تعز


يمنيون يحملون مواد غذائية إلى تعز -أرشيف

يمنيون يحملون مواد غذائية إلى تعز -أرشيف

اتهمت منظمة هيومن رايتس ووتش الحوثيين في اليمن بمصادرة مواد إنسانية أساسية كانت في طريقها إلى مدينة تعز التي يحاصرونها منذ أشهر في جنوب البلاد.

وقالت المنظمة في تقرير أصدرته الأحد إنها سجلت 16 واقعة بين 13 كانون الأول/ديسمبر والتاسع من كانون الثاني/يناير، منع فيها حراس حوثيون في حواجز أمنية، المدنيين من إدخال مواد مختلفة إلى المدينة، ومنها فواكه وخضروات وغاز للطهي وتحصينات للأطفال وعبوات لغسيل الكلى واسطوانات أوكسجين، وصادروا بعض هذه المواد.

ودعت المنظمة الدولية الحوثيين إلى أن ينهوا فورا أعمال المصادرة غير القانونية للسلع الموجهة للسكان المدنيين، وأن يسمحوا بحرية دخول منظمات الإغاثة إلى تعز، معتبرة مصادرة المواد "انتهاكات جسيمة للقانون الدولي الإنساني".

وكانت الأمم المتحدة قد دعت في 23 كانون الثاني/يناير إلى السماح بوصول منتظم للمساعدات إلى تعز، بعد ستة أيام من إعلان منظمة أطباء بلا حدود إدخالها مساعدات إلى المدينة للمرة الأولى منذ خمسة أشهر.

وتقع تعز في جنوب غرب اليمن، وهي تحت سيطرة قوات موالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي المدعوم من التحالف الذي تقوده السعودية، إلا أنها محاصرة من الحوثيين وحلفائهم من القوات الموالية للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG