Accessibility links

logo-print

جنوب السودان.. 250 ألف طفل يواجهون خطر الموت جوعا


نساء من جنوب السودان يراقبن طائرة تابعة للصليب الأحمر الدولي محملة بالمساعدات

نساء من جنوب السودان يراقبن طائرة تابعة للصليب الأحمر الدولي محملة بالمساعدات

حذر منسق الأمم المتحدة السابق للشؤون الإنسانية في جنوب السودان طوبي لانزر من أن حوالي 250 ألف طفل هناك يواجهون خطر الموت جوعا.

وقال لانزر، الذي أبعدته السلطات في جنوب السودان لأنه توقع انهيار الدولة، إن كل طفل من بين ثلاثة أطفال يواجه نقصا حادا في التغذية.

وأشار في تقرير إلى أن الوضع هناك يحتاج إلى مساعدات بقيمة حوالي مليار و630 مليون دولار حتى نهاية العام الجاري.

وقال التقرير إن ثمانية ملايين من بين 12 مليون نسمة في البلاد يحتاجون إلى مساعدة، وإن أربعة ملايين و600 ألف منهم قد يواجهون نقصا حادا في المواد الغذائية.

ووجه لانزر اللوم على "التعنت السياسي" الذي قلص من فرص التوصل إلى السلام، محذرا من أن الحرب المتواصلة على وشك أن تؤدي إلى الانهيار الاقتصادي للبلاد.

وأشار التقرير إلى أن الصراع الحالي شهد إحراق منازل وتدمير مدارس ومستشفيات ومستوصفات وآبار وسرقة الآلاف من رؤوس الماشية وشن هجمات على بنى تحتية ومنشآت ضرورية لحياة الناس.

يذكر أن الصراع في جنوب السودان بدأ في كانون الأول/ديسمبر 2013، إثر معارك في صفوف جيش جنوب السودان، بسبب التنافس على السلطة بين الرئيس سالفا كير ونائب الرئيس السابق رياك مشار.

وانضم عدد كبير من الميليشيات القبلية من طرفي النزاع إلى المعارك التي ترافقت مع مجازر عرقية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG