Accessibility links

مشاهير أميركا يتحدون بعضهم.. اسكب المياه المثلجة على رأسك


مؤسس فيسبوك ومالك مايكروسوفت يصبا دلوا من المياه الباردة على رأسهما

مؤسس فيسبوك ومالك مايكروسوفت يصبا دلوا من المياه الباردة على رأسهما

تشهد الولايات المتحدة هذه الأيام تحديا بين مشاهيرها مضمونه: صب دلو من المياه البادرة من الرأس إلى أخمص القدمين، في إطار حملة تبرعات خيرية لمكافحة مرض يعرف بالتصلب العضلي الجانبي.

وضمن من خاضوا المغامرة وقاموا بصب دلو من المياه المثلجة على رؤوسهم مارك زوكربرغ مؤسس شبكة فيسبوك، الذي رفع التحدي في وجه مالك عملاق التكنولوجيا بيل غيتس.

وقال مارك زوكربرغ في فيديو بثته صفحته على فيسبوك "لقد قبلت التحدي وأتحدى الآن بيل غيتس" موجها كلامه أيضا إلى شيريل ساندبرغ مديرة العمليات في شبكة "فيسبوك" وريد هاستينغز مدير خدمة "نتفليكس" للأفلام عبر الانترنت.

ويظهر الفيديو زوكربرغ مبتسما وهو يصب دلوا من المياه المثلجة على رأسه ويعلق بعد ذلك "كان الأمر باردا فعلا":

شاهد الفيديو:

​وأطلق تحدي "آيس باكيت تشالنج" (تحدي دلو المياه المثلجة) في الأسابيع الأخيرة من أجل جمع التبرعات في إطار مكافحة مرض "لو غيريغ" أو ما يعرف بالتصلب العضلي الجانبي وهو مرض يتلف الجهاز العصبي.

وقد قبل التحدي حتى الآن نجوم من الشاشة الصغيرة مثل جيمي فالون ومغنون مثل جاستن تيمبرلك وسياسيون كالحاكم الجمهوري لولاية نيو جيرزي كريس كريستي وعدد كبير من الرياضيين وآلاف الأشخاص العاديين.

وهذه صور متنوعة لشخصيات ومواطنين أميركيين دخلوا غمار دلو المياه المثلجة:

أوباما يرفض التحدي

وكذلك فعلت إيثيل كيندي (86 عاما) أرملة السناتور روبرت كينيدي التي دعت الرئيس باراك أوباما إلى أن يحذو حذوها، غير أنه رفض التحدي على ما أوضح البيت الأبيض لكنه وعد بالتبرع.

شاهد بالفيديو 10 مشاهير قبلوا التحدي:

وقالت جمعية التصلب العضلي الجانبي أن هذا التحدي سمح بين 29 تموز/يوليو و13 آب/أغسطس بجمع تبرعات قيمتها 5.7 ملايين دولار أي خمس مرات أكثر من العام الماضي.

وتوجه هذه الأموال لإيجاد علاج ومساعدة المرضى.

ويقوم مبدأ التحدي على تحقيقه في غضون 24 ساعة بعد تلقي التحدي من شخص آخر ودعوة أشخاص آخرين إلى القيام به والتبرع بمبلغ 100 دولار.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG