Accessibility links

'معهد أديان' يواجه التطرف بالفكر المنفتح


جانب من ندوة لمعهد أديان

جانب من ندوة لمعهد أديان

اتخذ الخطاب الديني خلال السنوات الأخيرة منحى متشددا مع انتشار الحركات الإسلامية المتطرفة. لم يتأخر الأمر ليتحول هذا الخطاب إلى عنف مسلح على خلفية مذهبية بين أبناء الدين الواحد، كانت بعض المدن اللبنانية مسرحا له.

ولمواجهة هذا المد المتشدد، سعت مبادرة لـ"معهد أديان" لفتح النقاش حول هذه القضية وعقد ندوة لمحاولة التصدي للتعصب وتخفيف الاحتقان المذهبي.

المتحدثون أشاروا إلى أن تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" بات "شماعة" لتمرير العنف والعنف المضاد، وإلى أن ظهور حركات التطرف يهدف إلى تشويه سمعة الإسلام.

مزيد من التفاصيل في التقرير التالي لقناة "الحرة":

XS
SM
MD
LG