Accessibility links

logo-print

إصابة أكثر من 500 روسي نتيجة انفجار وابل شهبي


أصيب أكثر من 500 شخص الجمعة في مدينة روسية إثر أضرار بالغة خلفها مرور وابل شهبي في السماء وانفجاره فوق وسط المدينة في حادثة كونية نادرة.

وانطلقت أجهزة الإنذار بالسيارات وتهشم زجاج النوافذ فيما تعطلت شبكات الهاتف المحمول، فيما قالت وزارة الداخلية الروسية إن انفجار الشهاب تسبب في موجة من الدوي الصوتي الهائل.

وذكرت وكالة الفضاء الروسية "روسكو زموس" إن الوابل الشهبي كان يسير بسرعة 30 كيلومترا في الثانية فوق مدينة "تشيليابنيسك" الصناعية التي تقع على بعد 1500 كيلومتر إلى الشرق من العاصمة الروسية موسكو، ثم أبرق في السماء مخلفاً ذيلا طويلا من الأدخنة البيضاء أمكن رؤيتها من على بعد 200 كيلومتر.

وأوضحت أن أهالي المنطقة سمعوا دويا كالانفجار وشاهدوا أضواء مبهرة ثم تلا ذلك وقوع موجة اهتزازية أثناء توجههم إلى أعمالهم اليوم.

وقال مسؤول بوزارة محلية، إن مثل هذه الحوادث نادرة للغاية وإن ظاهرة الجمعة ربما تكون مرتبطة بكويكب في حجم حمام سباحة أولمبي كان من المقرر أن يمر قرب كوكب الأرض، ورغم ذلك قالت وكالة الفضاء الأوروبية على حسابها بموقع تويتر إن خبراءها أكدوا عدم وجود أي صلة بين الأمرين.


ورغم ندرة مثل هذه الحوادث يعتقد أن نيزكا دمر منطقة تزيد مساحتها على ألفي كيلومتر مربع في سيبيريا عام 1908 ما أدى إلى تهشم زجاج النوافذ حتى مسافة 200 كيلومتر بعيدا عن مركز سقوط النيزك.
XS
SM
MD
LG