Accessibility links

logo-print

الحكومة الفلسطينية تفتح تحقيقا في اعتداء الأمن على فتى


صورة من مقطع فيديو يظهر اعتداء الأمن الفلسطيني على فتى

صورة من مقطع فيديو يظهر اعتداء الأمن الفلسطيني على فتى

أعلنت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله مساء الجمعة فتح تحقيق حول تعرض فتى فلسطيني للضرب على أيدي قوات الأمن الفلسطينية خلال تظاهرة عند مدخل مخيم العزة بالضفة الغربية.

وانتشر على وسائل التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر عددا من أفراد الأمن الوطني الفلسطيني والشرطة وهم ينهالون بالعصي على فتى وقع في قبضتهم خلال تظاهرة نظمت الجمعة احتجاجا على الأحداث التي تشهدها مدينة القدس.

وقالت الحكومة الفلسطينية في بيان إن رئيس الوزراء شكل لجنة تحقيق برئاسة محافظ بيت لحم "للوقوف على تداعيات ما حصل أمام مخيم العزة".

وقال الحمد الله إن "المواطن الفلسطيني على رأس اهتمام الحكومة" وإن أي تعامل معه يتعدى حدود القانون "هو عمل مرفوض ولا يمكن السكوت عنه وسيتم محاسبة كل من يقوم به".

وشهدت الضفة الغربية الجمعة تظاهرات واشتباكات بالحجارة مع الجيش الإسرائيلي احتجاجا على المواجهات التي تجري بين الشرطة الإسرائيلية وشبان فلسطينيين في مدينة القدس.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG