Accessibility links

logo-print

أوضح استطلاع أجرته وكالة رويترز بالتعاون مع معهد إبسوس أن خمس الجمهوريين المسجلين في القوائم الانتخابية يرغبون في انسحاب مرشح حزبهم دونالد ترامب من سباق الرئاسة، الأمر الذي يعكس حالة الانقسام داخل الحزب الجمهوري حاليا.

ويعتقد 19 في المئة من المنتمين للحزب أن ترامب يجب أن يترك السباق، فيما يرى 70 في المئة أن عليه خوض الانتخابات في مواجهة مرشحة الحزب الديموقراطي هيلاري كلينتون، حسب نتائج الاستبيان الذي شارك فيه 396 شخصا ونشرت نتائجه الأربعاء.

وتبرز هذه الأرقام الانقسام العميق داخل الحزب الجمهوري حول ترشيح ترامب الذي لم يحصل على دعم العديد من الجمهوريين البارزين بسبب آرائه السياسية، والتي منها على سبيل المثال بناء حائط على الحدود مع المكسيك ومنع المسلمين من دخول الولايات المتحدة مؤقتا، وتصريحاته التي انتقد فيها عائلة ضابط أميركي مسلم قتل في العراق عام 2004.

وكان 50 جمهوريا تولوا مسؤوليات كبيرة في جهاز الأمن القومي الأميركي قد أعلنوا في رسالة الاثنين أن ترامب يفتقر إلى "الشخصية والقيم والخبرة" التي تجعله قادرا على تولي المنصب، محذرين من أنه سيكون "أخطر رئيس في التاريخ الأميركي".

وأظهر استطلاع آخر شارك فيه 1162 ناخبا من مختلف الأحزاب والانتماءات السياسية، أن 44 في المئة يؤيدون انسحاب ترامب من السباق الرئاسي.

المصدر: رويترز

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG