Accessibility links

روحاني يبحث عن ‘حل سوء الفهم’ مع دول الخليج


روحاني مع السلطان قابوس في مسقط

روحاني مع السلطان قابوس في مسقط

يجري الرئيس الإيراني حسن روحاني محادثات في سلطنة عمان الأربعاء في مستهل جولة خليجية قصيرة تشمل أيضا الكويت.

وأكد روحاني أن جولته تأتي في إطار سعي طهران إلى حل "سوء الفهم" مع دول الخليج بعد تصاعد التوتر بين الجانبين على خلفية المواقف المتناقضة إزاء الملفات الإقليمية.

وقبيل مغادرته طهران، أعلن روحاني أن دول مجلس التعاون وجهت مؤخرا رسالة إلى بلاده عبر الكويت "بشأن حل سوء الفهم ورفع مستوى العلاقات"، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية.

وأكد أن إيران ترحب بمبدأ الرسالة، مشيرا إلى أن زیارته لكل من عمان والكويت ستسمح بتبادل وجهات النظر في هذا الإطار.

وكان روحاني يشير إلى رسالة تسلمها الشهر الماضي من أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حول العلاقات بين دول الخليج وإيران.

محادثات لروحاني في الكويت وعمان (14 فبراير 10:40 ت.غ)

يتوجه الرئيس الإيراني حسن روحاني الأربعاء إلى سلطنة عمان والكويت وفقا للتلفزيون الرسمي وسط جهود تبذلها الكويت لإصلاح العلاقات بين الجمهورية الإسلامية ودول الخليج.

وتقيم إيران وسلطنة عمان تقليديا علاقات جيدة، ولعبت عمان دور وساطة بين طهران وواشنطن في عدة ملفات خصوصا المفاوضات حول الملف النووي الإيراني.

وهذه هي الزيارة الأولى للرئيس الإيراني إلى الكويت التي قام أميرها بزيارة إلى طهران عام 2014.

وكان وزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح قد قام الشهر الماضي بزيارة إلى العاصمة الإيرانية لتسليم رسالة من أمير البلاد حول العلاقات بين دول الخليج وإيران.

وقال الشيخ الصباح آنذاك "إننا شركاء في المنطقة ولدينا مصالح مشتركة وإمكانيات كثيرة"، معتبرا أن "فتح هذا الحوار سوف يعود بالمنفعة على الجانبين".

وشهدت العلاقات بين إيران وغالبية دول الخليج توترا في الفترة الأخيرة خاصة مع السعودية.

وتختلف الرياض مع طهران حول العديد من الملفات في المنطقة خاصة النزاع في اليمن وسورية وسط علاقات دبلوماسية مقطوعة بين البلدين منذ عام.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG