Accessibility links

logo-print

تقدم جديد في مباحثات النووي الإيراني


سفير إيران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية رضا نجفي-أرشيف

سفير إيران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية رضا نجفي-أرشيف

حققت إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية تقدما جديدا في المفاوضات الأحد، بالاتفاق على سبع نقاط جديدة لتحسين شفافية برنامج طهران النووي.
جاء ذلك خلال المباحثات التي بدأت السبت في طهران في إطار خريطة طريق وضعت في تشرين الثاني/نوفمبر، وتشمل ست مراحل يتعين على إيران إنجازها بحلول 11 شباط/فبراير، من ضمنها زيارة خبراء من الوكالة الذرية لمصنع إنتاج المياه الثقيلة في أراك (غرب) ومنجم لاستخراج اليورانيوم في غشين (جنوب).
ونقلت وكالة الأنباء الطلابية، عن ممثل إيران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية رضا نجفي، قوله "أجرينا مباحثات تقنية مثمرة واتفقنا على سبع نقاط عمل مع الوكالة حتى 15 أيار/مايو".
وأوضح نجفي، أن الاتفاق ينص على زيارة لمنجم سغند لليورانيوم ومصنع إنتاج اليورانيوم المركز في أردكان في وسط البلاد.
وسيوضح بيان مشترك للوكالة الدولية والمفاوضين الإيرانيين النقاط السبع التي سيتعاون بشأنها الجانبان.
زيارة قاعدة عسكرية خارج الاتفاق
وتأخذ الوكالة الدولية للطاقة الذرية منذ سنوات على إيران غياب التعاون الذي يثير الشك، برأيها حيال أهداف برنامجها النووي، وهذا ما جعل الوكالة تبدي أسفها باستمرار لاستحالة قيام مفتشيها بزيارة قاعدة برشين العسكرية الإيرانية التي يشتبه في أن تجارب جرت داخلها ويمكن استخدامها في المجالات النووية العسكرية.
لكن إيران ذكرت أن زيارة لقاعدة برشين قرب طهران، غير مدرجة في الاتفاق الجديد.
المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG