Accessibility links

logo-print

برنامج إيران النووي.. مفاوضات متواصلة في فيينا


كيري يصافح جواد ظريف في مسقط

كيري يصافح جواد ظريف في مسقط

تستمر الأربعاء في فيينا لليوم الثاني المحادثات بين إيران والدول الكبرى من أجل التوصل إلى اتفاق حول البرنامج النووي الإيراني، في الوقت الذي يجري فيه وزير الخارجية الأميركي جون كيري مشاورات مع حلفاء واشنطن حول الملف.

وكان وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف قال الثلاثاء عقب اجتماعه مع منسقة مجموعة الـ5+1 كاثرين آشتون إن دفع المفاوضات التي تجري في فيينا حول الملف النووي الإيراني خلال الأيام القادمة يتوقف على مدى الإرادة السياسية للخروج بنتيجة منها.

هذا ولم تُدلِ كاثرين آشتون بأي تصريح عقب المفاوضات التي استغرقت نحو ساعتين.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية جينفر ساكي أن كيري "سيتوجه صباح الخميس إلى باريس لإجراء اجتماعات منفصلة مع وزير الخارجية السعودي (الأمير سعود الفيصل) ووزير الخارجية الفرنسي (لوران) فابيوس تتعلق بالمفاوضات حول الملف النووي الإيراني". وخلصت إلى القول "أنه سيتوجه إلى فيينا في وقت لاحق هذا الأسبوع لكننا لم نحدد بعد التاريخ".

وسيلتقي دبلوماسيو مجموعة (5+1) التي تضم الصين والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا إضافة إلى ألمانيا مع دبلوماسيي الجمهورية الإسلامية للمرة الأولى في جلسة موسعة الأربعاء بعد محادثات ثنائية جرت الثلاثاء.

وأمامهم حتى الـ24 من تشرين الثاني/نوفمبر للتوصل إلى اتفاق.

وترغب إيران في رفع العقوبات الشديدة التي تخنق اقتصادها فيما تطالب الدول الكبرى بأن تحد طهران قدراتها النووية بشكل يجعل الخيار العسكري أمرا مستحيلا.

والمفاوضات بالغة التعقيد ما يثير شكوكا حول نتيجتها بعد سنة من الحوار المكثف.

وقد اتسمت التصريحات في الأيام الاخيرة بالحذر من جانب كل الأطراف. وقال مصدر أميركي "ما زال هناك هوة يجب ردمها ولا نعلم بعد إن كنا سنتمكن من تحقيق ذلك".

المصدر: راديو سوا/وكالات

XS
SM
MD
LG