Accessibility links

logo-print

روحاني يؤكد استعداد إيران البدء فورا بإجراء محادثات مع واشنطن


حسن روحاني

حسن روحاني

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني الثلاثاء أن بلاده "لا تشكل تهديدا للعالم أو لمنطقتها"، داعيا المجتمع الدولي إلى ضرورة قبول حق إيران في تخصيب اليورانيوم.

وقال روحاني في خطاب أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة إن بلاده لا تسعى لرفع مستوى التوتر مع الغرب، وخصوصا الولايات المتحدة، مشيرا إلى أنه "بالرغم من مواقف البعض، فإن هدف إيران هو الاستعمال السلمي للطاقة النووية".

ودعا روحاني المجتمع الدولي والدول الغربية إلى "فهم مشترك وأمن مشترك"، مضيفا أن طهران مصرة على الاستمرار في تنفيذ حقها في استعمال الطاقة النووية سلميا.

ومن جانب آخر أعلن الرئيس الإيراني، بعد ساعات من خطاب أوباما أمام الجمعية العامة، عن استعداد بلاده "الشروع فورا في محادثات لبناء الثقة مع الولايات المتحدة".

وقال روحاني إن بلاده "ترفض امتلاك أسلحة الدمار الشامل" مؤكدا أن "أسلحة الدمار الشامل لا مكان لها في إيران لأنها تتناقض مع مبادئنا الدينية والأخلاقية".

وفي سياق حديثه عن الأزمة السورية، أكد روحاني أن "المأساة السورية" تمثل انتشارا للتطرف والعنف في المنطقة، مضيفا أنه "لا يوجد حل عسكري في سورية".

وحذر الرئيس الإيراني من حصول المجموعات المتطرفة على الأسلحة الكيميائية، وهو ما اعتبره "أكبر تهديد للمنطقة".

وأوضح أن التهديد باستخدام القوة في حل النزاع المسلح في سورية سيؤدي إلى تطور العنف في المنطقة برمتها.
XS
SM
MD
LG