Accessibility links

logo-print

روحاني: مستعدون للمساعدة في إرساء الديموقراطية بسورية


روحاني أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة

روحاني أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، الاثنين، إن طهران مستعدة للمساعدة في إرساء الديموقراطية في سورية واليمن، البلدين اللذين تمزقهما الحرب.

وألقى باللائمة على الولايات المتحدة في انتشار الإرهاب بالشرق الأوسط.

وقال روحاني، في كلمة أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، "نحن مستعدون للمساعدة في القضاء على الإرهاب وتمهيد الطريق للديموقراطية".

وأضاف "مثلما ساعدنا في إرساء الديموقراطية في العراق وأفغانستان، نحن مستعدون للمساعدة في تحقيق الديموقراطية في سورية واليمن أيضا".

وحمل روحاني "مسؤولية الأزمة في الشرق الأوسط للتدخل الأميركي في أفغانستان والعراق"، ولما وصفه بـ"دعم واشنطن لإسرائيل على حساب الفلسطينيين".

وعن الاتفاق النووي، قال إن الاتفاق بين إيران ومجموعة الدول الست كان "نموذجا مثاليا للانتصار على الحرب. نجح في تبديد سحب العداء وربما في إبعاد شبح حرب أخرى وتوترات بالغة من الشرق الأوسط".

من جهة أخرى، وصف الرئيس الأميركي باراك أوباما، في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، الرئيس السوري بشار الأسد، بأنه "مستبد يلقي البراميل المتفجرة على الأطفال الأبرياء"، مشيرا إلى أن قتل عشرات الآلاف من السوريين لم يعد قضية داخلية.

وأوضح أن الأسد وحلفاء حكومته، لا يمكن أن يجلبوا السلام لسورية، وأشار إلى أن الإدارة الأميركية مستعدة للعمل مع روسيا وإيران لحل الأزمة في سورية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG