Accessibility links

logo-print

خامنئي: اتهام سورية باستخدام الأسلحة الكيميائية ذريعة لمهاجمتها


المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية الإيرانية أية الله علي خامنئي

المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية الإيرانية أية الله علي خامنئي

قال المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية الإيرانية علي خامنئي الخميس إن الأسلحة الكيميائية التي يواجه النظام السوري اتهامات باستخدامها في هجوم وقع في 21 أغسطس/آب تشكل "ذريعة" لمهاجمة سورية.

فيما أعلن قائد قوة القدس الإيرانية قاسم سليمان أن إيران ستدعم سورية "حتى النهاية" في مواجهة أي ائتلاف تقوده الولايات المتحدة ضد دمشق.

وقال قاسم سليماني في خطاب ألقاه أمام مجلس خبراء القيادة إن "الولايات المتحدة لا تسعى إلى .. حماية حقوق الإنسان في سورية.. هدفها هو تدمير جبهة المقاومة (في وجه إسرائيل)"، وفق ما نقل أحد أعضاء هذه الهيئة الاستشارية.

ولم يوضح سليماني طبيعة هذا الدعم، في وقت تنفي إيران بشكل متكرر إرسال قوات عسكرية لدعم قوات الرئيس السوري بشار الأسد.

واعتبر سليماني أن الاتهامات الأميركية لدمشق باستخدام أسلحة كيميائية هي "ذريعة" لإطاحة الأسد.

غير أن وزير الدفاع الإيراني حسين دهقان نفى إمكانية أي مشاركة مباشرة للقوات الإيرانية في سورية، وقال بحسب صحف إيرانية إن "السوريين ليسوا بحاجة إلى أن نمدهم بالأسلحة لأنهم يملكون نظام دفاع جوي".

يشار إلى أن إيران ضاعفت تحذيراتها من زعزعة الاستقرار في المنطقة إثر اتهام الولايات المتحدة وفرنسا ودول أخرى النظام السوري بالوقوف خلف الهجوم الكيميائي الذي وقع في 21 أغسطس/آب في ريف دمشق وتسبب بمقتل أكثر من 1400 شخص بحسب واشنطن.
XS
SM
MD
LG