Accessibility links

إيران تستدعي القائم بالأعمال البريطاني بسبب سورية


لقاء سابق بين الأسد وجواد ظريف في دمشق

لقاء سابق بين الأسد وجواد ظريف في دمشق

قال التلفزيون الإيراني السبت إن إيران استدعت بعد ظهر الجمعة القائم بالأعمال البريطاني في غياب السفير، للاحتجاج على التصريحات "اللامسؤولة" لمسؤولين بريطانيين عن دور طهران في سورية.

ونقل التلفزيون عن بيان لوزارة الخارجية "بعد التصريحات والمواقف اللامسؤولة لمسؤولين بريطانيين حول دور الجمهورية الإسلامية في الأزمة السورية تم استدعاء القائم بالأعمال البريطاني إلى وزارة الخارجية لتلقي احتجاج إيران الرسمي".

وكان وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون قد صرح الخميس أنه "استدعى" سفيري روسيا وإيران "للإعراب لهما بوضوح عن قلق الحكومة البريطانية لعمليات إيران وروسيا في سورية" بحسب الخارجية البريطانية.

وتدعم إيران نظام بشار الأسد سياسيا وماليا وعسكريا بإرسال إلى سورية "مستشارين عسكريين" و"متطوعين" يقاتلون إلى جانب الجيش السوري. ورحبت ب"تحرير" مدينة حلب.

وفي 10 كانون الأول/ديسمبر استدعت إيران السفير البريطاني في طهران احتجاجا على "تدخلات" رئيسة الوزراء تيريزا ماي التي قالت أمام قادة دول خليجية إنها مستعدة لمساعدتهم للتصدي للنفوذ الإيراني.

وفي 2015 أعادت إيران وبريطانيا فتح سفارتيهما بعد إبرام اتفاق حول النووي وتعيين سفيرين في أيلول/سبتمبر للمرة الأولى منذ 2011.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG