Accessibility links

مسؤول إيراني: اتفاق جنيف النووي سينفذ أواخر كانون الثاني


وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي كاترين آشتون ونظيرها الإيراني محمد ظريف بعد مؤتمر صحافي في جنيف

وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي كاترين آشتون ونظيرها الإيراني محمد ظريف بعد مؤتمر صحافي في جنيف

قال عضو الفريق النووي الإيراني المفاوض حميد بعيدي نجاد إن القوى الكبرى وبلاده اتفقت على بدء تنفيذ اتفاق جنيف النووي أواخر يناير/كانون الثاني الجاري.

وجاءت تصريحات بعيدي نجاد لتلفزيون برس الإيراني عقب محادثات استمرت قرابة 23 ساعة بين خبراء نوويين من إيران والقوى الست في جنيف يومي الإثنين والثلاثاء.

ونسب التلفزيون للمسؤول الإيراني قوله إنه بناء على هذا الاتفاق "يبدأ تنفيذ اتفاق جنيف في الأيام العشرة الأخيرة من يناير/كانون الثاني".

وفيما لم تؤكد الدول الكبرى بعد هذه الأنباء، قال مايكل مان المتحدث باسم مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون إن الخبراء سيعودون إلى عواصمهم لإبلاغهم بنتائج المحادثات.

وأشارت نائبة المتحدثة باسم الخارجية الأميركية ماري هارف إلى إحراز تقدم في المحادثات، وقالت إن الجانبين "يتوقعان وضع اللمسات الأخيرة على خطة التنفيذ قريبا".

وقال مسؤول كبير بالإدارة الأميركية لرويترز إن التوصل لاتفاق بات وشيكا.

وقالت متحدثة باسم وزارة الخارجية البريطانية إن بعض القضايا لا تزال دون حل، مضيفة أن "هدفنا هو وضع الاتفاق موضع التنفيذ في أقرب وقت ممكن."

وبموجب الاتفاق الذي أبرم في جنيف خلال نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، ستعلق إيران أكثر أنشطتها النووية حساسية مقابل أن تخفف الحكومات الغربية بعض العقوبات الاقتصادية عنها.
XS
SM
MD
LG