Accessibility links

123 قتيلا وسط داعش بالعراق.. والقوات الأمنية تمشط تكريت


اشتباكات بين القوات العراقية وعناصر داعش في تكريت - أرشيف

اشتباكات بين القوات العراقية وعناصر داعش في تكريت - أرشيف

أعلنت وزارة الدفاع العراقية الثلاثاء مقتل 105 من مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية داعش، أغلبهم بمحافظة صلاح الدين شمالي العراق، بينما قتل 18 آخرون من مقاتلي التنظيم بمحافظة الأنبار غربي البلاد.

وأوضح بيان للوزارة أن قوة من قيادة عمليات بغداد قتلت تسعة متشددين وفككت 99 عبوة ناسفة ودمرت موقعا قرب جسر الشيحة شرق الكرمة في الأنبار ورشاشا ثقيلا داخله.

وذكر مصدر أمني بالأنبار أن القوات العراقية قصفت بصواريخ الكاتيوشا ورشة لصنع العبوات الناسفة يديرها عناصر من داعش، "ما أسفر عن تدميرها وقتل مسلحين، بينهم مسؤولون بداعش عن عمليات التفخيخ بالعبوات الناسفة بالمنطقة".

وأشار ذات المصدر إلى أن القوات الأمنية "تحرز تقدما كبيرا بعد تطهير شارعي المحكمة والمجسر وسط المنطقة من مسلحي التنظيم".

وقتلت القوات العراقية المرابطة في منطقة المالحة بقضاء بيجي شمال تكريت في محافظة صلاح الدين 60 متشددا خلال تصديها لهجوم لمسلحي داعش، وكبدته خسائر كبيرة في المعدات، وفقا لبيان الوزارة.

ونفذت قوة مشتركة من لواء المشاة 66 والعمليات الخاصة وقوات "الحشد الشعبي" عملية عسكرية لتمشيط حي القادسية بمدينة تكريت من جيوب لتنظيم داعش.

وقتل "فوج مكافحة الإرهاب بالموصل" التابع لقيادة العمليات الخاصة بحي القادسية بتكريت 16 مسلحا أغلبهم يرتدون أحزمة ناسفة وهم يحاولون القيام بأعمال حرق ونهب للمنازل فيما لاذ الباقون بالفرار.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG