Accessibility links

عشرات القتلى في انفجارات استهدفت شيعة ببغداد


عراقيون يحيون ذكرى عاشوراء في بغداد

عراقيون يحيون ذكرى عاشوراء في بغداد

قتل 19 شخصا وجرح نحو 40 على الأقل الأحد في تفجير سيارتين ملغومتين استهدفتا خيمتي عزاء حسينيتين يؤمهما شيعة في بغداد، بحسب ما أفادت مصادر أمنية وطبية.

وقال ضابط برتبة عقيد في الشرطة إن 13 شخصا قتلوا وأصيب 29 بجروح في انفجار سيارة ملغومة على مقربة من خيمة لإحياء ذكرى شعائر محرم على طريق رئيسية في حي الأعلام جنوب غرب بغداد.

وقبيل ذلك، انفجرت سيارة ملغومة قرب خيمة مماثلة في مدينة الصدر ذات الغالبية الشيعية في شمال شرق بغداد، ما أدى إلى مقتل ستة أشخاص وجرح تسعة على الأقل، بحسب المصدر.

وأتى هذا التفجير بعد ساعات من مقتل آخرين في حوادث مماثلة بمناطق مختلفة من العاصمة العراقية.

تحديث (19:20 ت.غ)

لقي 14 شخصا على الأقل مصرعهم وأصيب 20 آخرون لدى انفجار سيارة ملغومة استهدفت موكبا دينيا جنوب غربي العاصمة العراقية بغداد الأحد.

وأفاد مراسل قناة "الحرة" في بغداد نقلا عن مسؤولين، القول إن الهجوم وقع عند تقاطع الدرويش في منطقة السيدية، حيث أقيمت خيمة عزاء لإحياء شعائر ذكرى مقتل الإمام الحسين (عاشوراء)، والتي تبلغ ذروتها الثلاثاء المقبل، العاشر من محرم.

وجاء الهجوم فيما شددت السلطات العراقية من اجراءاتها خلال عاشوراء، بنشر عشرات الآلاف من عناصرها لتأمين مئات الآلاف من العراقيين الشيعة الذين يحيون المناسبة الدينية، من هجمات محتملة.

ويتخلل الأيام العشر الأولى للمناسبة مواكب حسينية وخيم عزاء يقدم فيها الشاي والمياه للزائرين الشيعة، وتتوج ذكرى إحياء عاشوراء بمسيرات ضخمة يشارك فيها مئات الآلاف تتوجه نحو كربلاء، حيث ضريح الإمام الحسين، ثالث الأئمة المعصومين لدى الشيعة.

المصدر: قناة الحرة/ وكالات

XS
SM
MD
LG