Accessibility links

عشرات القتلى والجرحى بتفجيرين في مدينة الصدر


عراقيون ينظفون موقع أحد التفجيرين في مدينة الصدر في بغداد

عراقيون ينظفون موقع أحد التفجيرين في مدينة الصدر في بغداد

ارتفع عدد ضحايا التفجيرين اللذين تبناهما تنظيم الدولة الإسلامية داعش في مدينة الصدر شرقي بغداد الأحد إلى ما لا يقل عن 70 قتيلا وأكثر من 100 جريح.

ونقلت وكالة رويترز عن مصادر في الشرطة العراقية قولها إن منفذي التفجيرين كانا يستقلان دراجتين ناريتين وفجرا نفسيهما وسط المواطنين في سوق مريدي.

وعقد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي اجتماعا طارئا للقيادات الأمنية لبحث هجومي مدينة الصدر وكافة التطورات الأمنية في العراق.

وكتب العبادي على صفحته الرسمية على فيسبوك أن داعش استهدف المدنيين العزل بعد سلسلة الهزائم والانكسارات التي تعرض لها.

تحديث (16: 15 ت.غ)

لقي 24 شخصا على الأقل مصرعهم وأصيب 64 آخرون بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة أعقبه هجوم انتحاري في سوق شعبية في مدينة الصدر شرقي العاصمة العراقية عصر الأحد.

وقال عقيد في الشرطة العراقية لوكالة الصحافة الفرنسية إن العبوة الناسفة انفجرت في حوالى الرابعة بعد الظهر (01:00 ت.غ) قرب سوق مريدي، ثم فجر انتحاري يرتدي حزاما ناسفا نفسه وسط تجمع المدنيين بعد ذلك.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية داعش في بيان مسؤوليته عن هجوم مدينة الصدر، ذات الغالبية الشيعية.

تحديث (13:56 ت.غ)

لقي 22 شخصا على الأقل مصرعهم في انفجار عبوة ناسفة أعقبها هجوم انتحاري في سوق شعبية بمدينة الصدر شرقي العاصمة العراقية بغداد عصر الأحد.

وأفاد مراسل "راديو سوا" في بغداد بأن مهاجما انتحاريا فجر حزاما ناسفا كان يرتديه في سوق مريدي، مستغلا حالة الإرباك عند إسعاف المصابين وتجمع المواطنين بعد انفجار عبوة ناسفة في المنطقة ذاتها.

وقالت مصادر أمنية إن الهجوم المزدوج أدى إلى إصابة نحو 55 شخصا بجروح.

المصدر: راديو سوا/ الحرة/ وكالات

XS
SM
MD
LG